براءة متهمة من تهمة إفشاء أسرار عملها

حكمت محكمة جنح الشارقة ببراءة امرأة من جنسية آسيوية من تهمة إفشاء أسرار الشركة التي تعمل بها لصالح شركة منافسة، وذلك بعد ثبوت عدم ارتكابها أي فعل يستوجب معاقبتها عليه.

تعود تفاصيل الواقعة - حسب أوراق القضية - عندما ورد بلاغ من المدعي بقيام الموظفة التي تعمل بشركته بتسريب معلومات وإفشاء أسرارها لشركة منافسة مملوكة لأحد أصدقائها، ما جعله يخسر مناقصات بملايين الدراهم.

وكانت المحكمة واجهت المتهمة بجلساتها السابقة بالتهم المنسوبة إليها فأنكرتها، وقررت أنها تعمل مساعدة في إدارة الشركة الشاكية، وتقوم بمراسلة ومخاطبة الشركات حسب مهامها الوظيفية، وما يطلبه منها مديرها المباشر بالعمل.

وخلال جلسات المحكمة، اطلعت خبيرة فنية على جهاز المحمول الذي كانت تستخدمه المتهمة، واتضح أنه يمكن لأي شخص الدخول إليه دون رقم سري، والإيميل متاح للجميع.

وتبين من تقرير الخبيرة عدم قدرتها على البت بأن المتهمة هي من أفشى أسرار شركة المدعي لصالح شركة منافسة، من خلال عروض الأسعار الصادرة والمرسلة عبر الإيميل الموجود على الجهاز.

طباعة