بعضها استخدم تبغاً منتهي الصلاحية وأخرى خالفت إجراءات «كورونا»

«بلدية دبي» تخالف 133 مقهى وتغلق 8 منذ عودة تقديم «الشيشة»

رصد وجود أشخاص تقل أعمارهم عن 18 عاماً داخل أماكن مخصصة للتدخين. أرشيفية

كشفت بلدية دبي أنها خالفت 133 مقهى، وأغلقت ثمانية مقاهٍ، بسبب مخالفات ارتبط أبرزها بعدم الالتزام بالإجراءات الاحترازية لمواجهة فيروس «كورونا» المستجد، واستخدام منتجات تبغ «معسل» منتهية الصلاحية، فضلاً عن إدخال أشخاص أقل من 18 عاماً، وذلك منذ السماح بإعادة فتح الأماكن المخصصة للتدخين، وأماكن تقديم الشيشة بدءاً من 18 يوليو الماضي.

وأوضحت البلدية لـ«الإمارات اليوم» أنه منذ إعادة فتح الأماكن المخصصة للتدخين في المقاهي، والسماح بتدخين الشيشة، حرصت البلدية على تكثيف حملاتها التفتيشية وزياراتها لضمان تحقيق أعلى نسبة من الالتزام، حيث تم تنفيذ 1228 زيارة تفتيشية، نتج عنها مخالفة 133 موقعاً، أغلقت منها ثمانية، مشيرة إلى أن نسبة الالتزام بلغت 89%.

ولفتت إلى أن مفتشي البلدية رصدوا حزمة من المخالفات قامت بها مقاهٍ خلال الفترة الماضية، تمثلت في عدم الالتزام بالإجراءات الاحترازية المتعلقة بمواجهة «كورونا»، خصوصاً مراعاة مسافات التباعد الاجتماعي بين الأشخاص، أو المسافات بين الطاولات، والسماح بالاكتظاظ داخل الموقع، كذلك عدم الالتزام بالممارسات الصحية، مثل «مشاركة أكثر من شخص في تدخين شيشة واحدة، واستعمال الخراطيم متعددة الاستخدام بدلاً عن أحادية الاستخدام».

واشتملت قائمة المخالفات أيضاً على قيام مقاهٍ باستخدام منتجات (معسلات) منتهية الصلاحية، وتقديم خدمة الشيشة من دون تصريح أو بتصريح منتهي الصلاحية، وتجاهل بعضها اشتراطات التهوية المناسبة داخل الموقع، وعدم تشغيل أنظمة التكييف، كذلك رصد وجود أشخاص تقل أعمارهم عن 18 عاماً، داخل الأماكن المخصصة للتدخين وهي مخالفة قانونية.

وأكدت البلدية أنها ألزمت المقاهي كافة في إمارة دبي بإجراءات احترازية ينبغي اتباعها لمرحلة إعادة فتح الأماكن المخصصة للتدخين وأماكن تقديم الشيشة، بدءاً من 18 يوليو الماضي، تمثل أبرزها في التزام موظفي تقديم الشيشة بغسل اليدين قبل وبعد تقديم الخدمة، وقياس درجة الحرارة للموظفين والعاملين، والمرتادين قبل دخول منطقة المنشأة وعدم السماح لمن تظهر عليهم أعراض حرارة أعلى من 37.5 من دخول الموقع، كما ينبغي على إدارة المنشأة تخصيص غرفة عزل، ووضع إجراءات للتعامل مع الحالات المشتبه فيها أو المؤكدة لـ«كوفيد 19»، إضافة إلى إجراءات التطهير، وفقاً لإرشادات بلدية دبي، وهيئة الصحة بدبي، ويجب تنظيف وتطهير جميع أجزاء الشيشة بما في ذلك الملاقط قبل وبعد كل مستخدم.

وشدّدت البلدية على ضرورة استخدام خراطيم الشيشة ذات الاستخدام الواحد فقط، كما يجب غسل وتطهير الشيشة بعمق وتغيير الماء المستخدم بعد كل مستخدم، ولا يسمح باختبار الشيشة من قبل الموظفين قبل التقديم للعميل، ويجب زيادة دورية النظافة والتطهير في مناطق التدخين. واشتملت قائمة الاشتراطات أيضاً على ضرورة توفير حاويات للنفايات الملوثة الخاصة في جميع المداخل الرئيسة، وفي المناطق المشتركة للنفايات الطبية «الكمامات والقفازات»، وإزالتها بشكل متكرر، كما يجب توفير معقمات يدوية في مناطق مختلفة في الموقع، والالتزام بتوفير أنظمة التهوية، وتنقية الهواء حسب متطلبات بلدية دبي، ويسمح أيضاً بخدمات صف السيارات لجميع المنشآت مع ضمان اتباع الإجراءات الوقائية المحددة لهذه الخدمة، والتأكد من الحفاظ على مسافة التباعد الجسدي الآمنة «2 متر» في جميع أنحاء المقهى أو المطعم أو المنشأة، وضرورة التأكد من وجود مسافة مترين بين كل طاولة وبحد أقصى خمسة مقاعد لكل طاولة في منطقة التدخين.


إجراءات احترازية

أكدت بلدية دبي ضرورة توفير علامات أرضية واضحة ولافتات تشير إلى مسافات التباعد الجسدي بشكل واضح، وتخصيص مساحة أربعة أمتار مربعة لكل شخص داخل منطقة التدخين، ولا يسمح بالتجمعات أو إقامة الحفلات ولا يسمح للمجموعات الأكثر من خمسة أشخاص بالوجود في منطقة التدخين، كما تضمنت الإجراءات الاحترازية عدم السماح للعملاء بأن يكونوا في منطقة التدخين أكثر من ثلاث ساعات، والتأكد من تعقيم الزوًار أيديهم عند الوصول، واستخدام أدوات «أطباق أو أكواب أو عبوات» بلاستيكية مطهرة أو يمكن التخلص منها ومغلفة بشكل فردي. وطالبت بالتشجيع على استخدام وسائل الدفع الإلكتروني، ونشر الإجراءات والمتطلبات الاحترازية بين الموظفين والزوّار باستخدام طرق الاتصال المختلفة، والتأكد من توفير التدريب لموظفي تقديم الشيشة للحفاظ على التطهير الوقائي.

1228

زيارة تفتيشية لموظفي بلدية دبي لضمان تحقيق أعلى نسبة من الالتزام.

طباعة