شرطة أبوظبي تحذر من جلوس الأطفال بالمقاعد الأمامية في المركبة

حذرت شرطة أبوظبي الأسر من مخاطر ركوب الأطفال دون سن العاشرة في المقاعد الأمامية للمركبة، مؤكدة ضرورة التزام السائقين بوجود مقاعد للأطفال داخل المركبات، لأهميتها في حمايتهم من آثار الحوادث المرورية وضمان السلامة والأمان للأطفال داخل المركبات، خصوصاً في ما يتعلق بركوب الأطفال في المقاعد المخصصة لهم لضمان عدم تعرضهم للخطر.
ودعت شرطة أبوظبي الأباء والأمهات إلى الانتباه لمخاطر وضع أطفالهم الصغار على ارجلهم أثناء قيادة المركبة لما يشكله ذلك من خطر كبير على سلامتهم وتفادياً لوقوع الحوادث المرورية.
وأكدت اهتمامها المستمر بنشر الثقافة المرورية بالإشتراطات الوقائية والجلوس الآمن للأطفال بالمركبات، وحث السائقين على إستخدام المقاعد المخصصة للأطفال بالمركبات، لوقايتهم من الإصابات في الحوادث المرورية.
وشددت على ضرورة الالتزام بجلوس الأطفال دون الرابعة على المقاعد المخصصة لهم في المركبات مشيرة إلى المخاطر التي قد يتعرض لها الأطفال في حالة عدم استخدام المقاعد المخصصة لهم.
وبحسب قانون السير فإنه لا يسمح للأطفال بالجلوس في المقعد الأمامي قبل بلوغ العشر سنوات، ويجب أن يستخدم الأطفال دون هذه السن مقاعد السلامة ذات الأحزمة الداخلية حتى يبلغ طولهم 145 سنتيمتراً، وعندما يصل عمر الطفل إلى هذه السن، يستطيع استخدام حزام الأمان.
طباعة