شرطة دبي تضبط مخالفي تقييد الحركة بـ «سكوتر» ذكي

شرطة دبي تستخدم «السكوتر» في المناطق السكنية الداخلية. من المصدر

بدأت شرطة دبي استخدام «سكوتر» ذكي، ضمن الدوريات المعنية برصد مخالفي تعليمات تقييد الحركة، أو غيرها من المخالفات التي حددتها الدولة وفق برنامج التعقيم الوطني، والإجراءات الاحترازية لمنع انتشار فيروس كورونا (كوفيد-19).

وكشفت شرطة دبي، أمس، عن آلية عمل الدوريات الجديدة، التي ستتمركز في المناطق السكنية الداخلية، لرصد أي مخالفين، وظهر عدد من أفرادها على متن الآليات المرنة، وهم يوقفون بعض المارة، خلال فترة تقييد الحركة الجزئية، من العاشرة ليلاً حتى السادسة صباحاً.

وحددت شرطة دبي غرامة الخروج دون مبرر أو تصريح، في وقت تقييد الحركة، بـ1000 درهم، لافتة إلى أنه بإمكان السائق إذا كان بمفرده في السيارة عدم ارتداء الكمامة، لكنها إلزامية على الجميع في ما عدا ذلك، أي إذا كان هناك أشخاص آخرون معه، موضحة أن غرامة عدم الالتزام 1000 درهم.

ولفتت إلى أن مسافة التباعد الجسدي يجب ألا تقل عن مترين بين كل شخص، وضرورة اتباع التعليمات الموضحة عند استخدام المواصلات العامة، مشيرة إلى أن هناك غرامة 1000 درهم كذلك على المخالفين، مع ضرورة الالتزام بعدد ثلاثة أشخاص في السيارة الخاصة والأجرة في ما عدا الأقارب من الدرجة الأولى، مراعاة للترابط الأسري.

وحول الزيارات المنزلية، أفادت بأنه يسمح للأقارب من الدرجة الأولى والثانية بشرط ألا يزيد عدد الأشخاص الموجودين في المكان على خمسة أفراد، مع تفادي زيارة كبار السن وأصحاب الأمراض المزمنة حفاظاً على سلامتهم، مؤكدة تجنب توزيع الوجبات على الأهل والجيران.

وأكدت منع التجمعات العامة والخاصة مع فرض غرامة 10 آلاف درهم للمنظم، و5000 درهم لكل من يشارك، مشددة على ضرورة اتخاذ التدابير الوقائية أثناء ممارسة الرياضة.

طباعة