وفاة سائق دراجة على إشارة حمراء في دبي

توفي سائق دراجة نارية أثناء وقوفه في إشارة على شارع الوصل، مساء أول من أمس، إثر تعرضه للصدم من جانب سيارة لم ينتبه سائقها إلى أن الإشارة حمراء.

وأفاد مصدر أمني في شرطة دبي بأن الحادث وقع في الساعة التاسعة والنصف مساءً، عندما صدمت سيارة يقودها شخص آسيوي دراجة نارية يقودها آسيوي آخر، أثناء انتظاره تحول الإشارة إلى الوضعية الخضراء، لمواصلة طريقه على شارع الوصل في منطقة اختصاص بردبي.

وأوضح أنه فور تلقي البلاغ انتقلت دوريات الإسعاف والشرطة إلى مكان الحادث، وتم نقل سائق الدراجة إلى المستشفى، لكنه توفي متأثراً بإصابته، فيما أجرى خبير تخطيط الحوادث معاينة للموقع لإعداد تقرير فني وتقديمه إلى نيابة السير والمرور.

ونبهت شرطة دبي إلى ضرورة الانتباه إلى وضعية الإشارة قبل مسافة كافية، لأن مخالفة كسر الإشارة الحمراء تعد من أخطر المخالفات، وتقع غالباً لسببين إما قلة ثقافة السائق، وعدم إدراكه كيفية القيادة الآمنة عند الإشارة، التي تستلزم مزيداً من الانتباه، وعدم الإسراع أثناء الاقتراب منها أثناء كونها خضراء أو صفراء، والسبب الثاني التهور والاندفاع.

وأكدت أهمية الإبطاء أثناء الدخول إلى الإشارة، حتى يستطيع السائق التوقف لو تحولت إلى اللون الأحمر.

ونشرت الشرطة سابقاً مقاطع مسجلة لسائقين تجاوزوا الإشارة الحمراء، تكشف غرابة هذه السلوكيات، منها سائق أوقف سيارته فعلياً على الإشارة الحمراء، وانتظر ثواني ثم اتخذ قراراً مفاجئاً بالتحرك، رغم أنها لم تتحول إلى اللون الأخضر على تقاطع كبير يربط اتجاهات عدة.


سائق المركبة لم ينتبه إلى أن الإشارة حمراء فصدم الدراجة النارية.

طباعة