امرأة تبيع المخدرات لـ«شرطة دبي» عبر شبكات التواصل الاجتماعي

أحالت النيابة العامة في دبي إلى محكمة الجنايات امرأة عربية، تبلغ من العمر 27 عاماً، بتهمة تعاطي وترويج المخدرات، وذلك بعد ضبطها بعد تسليمها عينة من مخدر الحشيش إلى عنصر من الشرطة، تمهيداً لبيعه له، واعترفت لاحقاً بأنها تروج المخدرات عبر شبكات التواصل الاجتماعي، لحاجتها إلى سداد إيجار مسكنها.

وقال شاهد من الإدارة العامة لمكافحة المخدرات بشرطة دبي إن معلومات موثوقة المصدر وردت إلى الإدارة، مفادها أن المتهمة تتعاطى المواد المخدرة والمؤثرات العقلية، وتحوز كمية منها بقصد ترويجها على المتعاطين مقابل مبالغ مالية.

وبعد البحث والتحري، تبيّن صحة تلك المعلومات، وتم تكليف شرطي بالتواصل مع المتهمة باعتباره زبوناً، وطلب منها كمية من المخدرات عبر أحد تطبيقات التواصل الاجتماعي، وأخبرته بأنها تحوز الحشيش، واتفقا على إتمام علمية التسليم بالقرب من أحد الفنادق.

وفي الموعد المتفق عليه، وصل الشرطي في دورية مدنية، وركبت معه المتهمة، وسلمته عينة من مخدر الحشيش الذي تروجه، ثم أرسل إشارة تفيد بإتمام عملية التسليم والاستلام، فتمت مداهمة السيارة، والقبض على المتهمة، وبسؤالها أفادت بأنها تبيع المخدرات كونها بحاجة للمال لسداد تكاليف إيجار مقر سكنها.

 

 

طباعة