محاكمة آسيوية تجري عمليات تجميل دون ترخيص

    حجزت محكمة أبوظبي الاستئنافية، قضية اتهام آسيوية بمزاولة نشاط اقتصادي، يتمثل في شد ترهلات الجسم، من دون الحصول على ترخيص من قبل الجهات المعنية، للحكم إلى جلسة اليوم الإثنين.

    وكانت الجهات المختصة قد أحالت المتهمة إلى القضاء بعد ورود معلومات تفيد بوجود فتاة من جنسية آسيوية، تتردد على الصالونات النسائية، وتتصيد الراغبات في إجراء عمليات تجميل، منها شد الجلد والترهلات الجسدية الناتجة عن السمنة أو الولادة، وإزالة التجاعيد، مدعية أنها متخصصة في عمليات التجميل من دون جراحة باستخدام أجهزة ليزر ومنتجات تجميل طبيعية.

    وكانت محكمة أول درجة قد عاقبت المتهمة بالغرامة والإبعاد عن الدولة، بعد إدانتها بمزاولة نشاط دون ترخيص، وخلال جلسة الاستئناف أنكرت الاتهامات المسندة إليها والتمست من المحكمة استخدام الرأفة معها وتخفيض مبلغ الغرامة وإلغاء عقوبة الإبعاد الصادرة في حقها.

    طباعة