عبوة مياه تقود خليجياً إلى المحكمة

نظرت محكمة الاستئناف في الفجيرة قضية خليجي متهم بالتعدي على موظف (آسيوي)، يعمل في أحد فنادق الإمارة، بسبب عبوة مياه، وقررت حجز القضية للحكم إلى جلسة الثلاثاء المقبلة.

وتعود التفاصيل إلى أن المتهم كان نزيلاً في أحد فنادق الإمارة، واتصل بموظف استقبال في الفندق (المجني عليه) وطلب منه عبوة مياه، إلا أنه تجاهله ولم يستجب له، على الرغم من تكرار اتصالاته، ما جعله يتوجه إليه والسؤال عن مديره، وحين تهرب من استدعاء مديره تعدى عليه.

وبسؤال هيئة المحكمة للمتهم أنكر التهمة المنسوبة إليه قائلاً: «كنت في عطلة اليوم الوطني أتجول من إمارة إلى أخرى، إذ أنني من سكان أبوظبي، وودت أن أشارك في فعاليات اليوم الوطني بالمنطقة الشرقية، وفي ساعة متأخرة من الليل وجدت أن الغرفة التي حجزتها ليس فيها عبوة مياه، فاتصلت باستقبال الفندق الذي من واجبه تلبية طلبات النزلاء».

وتابع «حين اتصلت بموظف الاستقبال أخبرته بأنني مريض بالضغط، واحتاج إلى أخذ الدواء ولا توجد مياه في الغرفة، فأخبرني بأنه سيرسل عبوات مياه، وبعد مرور ساعة لم أجد أي استجابة على الرغم من تكرار الاتصال، وأخيراً قال إنه لن يرسل المياه بسبب الازدحام الشديد الذي يعانيه، فتوجهت إليه وطلبت منه استدعاء مديره لكنه تجاهل الأمر، ففقدت السيطرة على أعصابي وسحبت طرف قميصه حتى ينتبه ويكف عن تجاهلي»، مضيفاً أن الموظف لا يشكو من أي جروح أو خدوش تثبت التعدي عليه.

وأشار المتهم إلى أنه كان من المفترض أن يرفع دعوى قضائية ضد الفندق لسوء معاملته، لأنه يعاني ارتفاع ضغط الدم، ولم يجد أي شخص يقدم له عبوة ماء لأخذ الدواء.

المتهم يعاني ارتفاع الضغط، وطلب من موظف الاستقبال عبوة مياه لتناول الأدوية لكنه تجاهله.

 

طباعة