محاكمة شاب سرق مليون درهم من محل مفروشات

نظرت محكمة جنايات الشارقة قضية شاب عربي، متهم بسرقة أكثر من محل بمساعدة عدد من الأشخاص، وتمكن من سرقة مليون درهم من داخل خزينة أحد المحال بالشارقة، ورصدته كاميرات المراقبة.

تعود تفاصيل القضية إلى تلقي شرطة الشارقة أكثر من بلاغ بسرقة محال لبيع الملابس والمفروشات بأسلوب وطريقة واحدة، ومن بين البلاغات سرقة مليون درهم من داخل خزينة أحد المحال، وعليه تحركت الفرق الأمنية والتحريات إلى مواقع السرقات، وتم التوصل إلى هوية المتهم من خلال كاميرات المراقبة الموجودة بأحد المحال المسروقة، وتم ضبطه، وبالتحقيق معه، اعترف بتنفيذ سرقات عدة بمساعدة عدد من الأشخاص الذين هربوا خارج الدولة بعد ارتكاب هذه الجرائم.

واستمعت المحكمة إلى شاهد يعمل بشرطة الشارقة، حيث أكد أنه بناء على بلاغات عدة بتعرض أماكن متفرقة للسرقة، تم التوصل إلى المتهم بعد سرقة محل للمفروشات، من خلال كاميرات المراقبة التي أظهرته بصورة واضحة.

وتابع أن المتهم تمكن، مع عدد من الأشخاص الهاربين، من سرقة خزينة بداخلها مبلغ مليون درهم بعد كسرها، حيث اعترف في التحقيقات بتنفيذ جميع السرقات، وأن شركاءه غادروا الدولة بعد تنفيذ عملية السرقة صباحاً، قبل إبلاغ صاحب المحل الشرطة عن السرقة. وواجهت المحكمة المتهم بالتهم المنسوبة إليه، وبأقوال الشاهد، فتمسك بإنكاره للتهم، وعدم ارتكابه السرقات.

وطلبت النيابة العامة إدانة المتهم، فيما قررت المحكمة تأجيل القضية إلى جلسة 13 يناير المقبل، للحكم في القضية.

طباعة