استخدم معدات هيدروليكية متطورة لفتح خزنة المجني عليه

    بالفيديو.. القبض على أوروبي نفذ جريمة سرقة بـ «زيّ نسائي»

    diplo c bag- copy

    كشفت شرطة دبي عن جريمة سرقة نفذتها عصابة أوروبية، إذ خطط أفرادها للجريمة، وارتكبها أحدهم مرتدياً زياً نسائياً.

    وسرق أحد أفراد العصابة أكثر من ثلاثة ملايين درهم، باستخدام معدات هيدروليكية متطورة لإحداث فتحة في الخزنة الموجودة في منزل المجني عليه، إلا أن فرق إدارة الجريمة المنظمة في الإدارة العامة للتحريات والمباحث الجنائية قبضت عليه بعد مرور 47 دقيقة على ارتكاب الجريمة.

    ونوه القائد العام لشرطة دبي، اللواء عبدالله خليفة المري، بفريق العمل، مؤكداً جاهزية الإدارة وفرقها الميدانية للتعامل مع الجرائم في جميع الأوقات.

    وقال إن فريق عمل «مكافحة الجريمة» قدم عملاً نوعياً أدى إلى ضبط الجاني قبل علم المجني عليه بوقوع جريمة السرقة.

    وروى مدير الإدارة العامة للتحريات والمباحث الجنائية في شرطة دبي، العميد جمال سالم الجلاف، تفاصيل الجريمة قائلاً إن الإدارة تلقت معلومات من مصدر سري عن مشتبه به يرتدي زيّاً نسائياً، ويتجول في أماكن سكنية حاملاً بيده حقيبة متوسطة الحجم.

    وأضاف أن إدارة الجريمة المنظمة استجابت للبلاغ، وبادر فريق من الإدارة بضبط المشتبه به، الذي كان قد ارتدى ملابس رجالية عادية، فيما كان لايزال يحمل حقيبة متوسطة الحجم تطابقت مواصفاتها مع ما جاء في وصف المصدر.

    وتابع الجلاف: «ضبط الفريق الأمني مسروقات تقدر قيمتها بأكثر من ثلاثة ملايين درهم (ساعات ثمينة ومبالغ نقدية)، وخلال التحقيق اعترف المشتبه به بارتكاب جريمة سرقة في أحد المساكن بدبي، قبل 47 دقيقة من القبض عليه».

    وأكد الجلاف اشتراك أفراد العصابة في التخطيط لجريمة السرقة، إذ تبادل أفرادها المعلومات في ما بينهم، بعدما توصل أحدهم إلى معلومات عن مسكن تاجر أوروبي مقيم في دبي، كما توصلوا إلى طريقة الدخول إلى البناية، ومنها إلى الشقة المستهدفة، ثم حددوا موعداً لتنفيذ جريمتهم هو الفترة التي قرر فيها التاجر مغادرة الدولة، مسافراً برفقة زوجته الحامل إلى موطنه من أجل استقبال طفلهما الأول».

    وشرح أن المتهم استخدم معدات هيدروليكية متطورة لإحداث فتحة في الخزنة الحديدية، المرتبطة بجهاز صوتي يعطي إنذاراً عالياً في حال التعامل مع الخزنة بعنف، إلا أن حرفية فرق إدارة الجريمة المنظمة في شرطة دبي ومبادرتها بإجراء مسح ميداني للمنطقة المحيطة بموقع ضبط المتهم، أسهمتا في العثور على حقيبة تحتوي الأدوات الهيدروليكية التي استخدمها في تنفيذ جريمته، بعدما ظن أنه نجح في التخلص منها.

    ولم يتبين ما إذا كانت الفرق المعنية قد قبضت على أفراد العصابة الآخرين، إلا أن الجلاف أكد أن الجريمة كشفت عن مفاجأتين كبيرتين، إذ أبدى التاجر دهشته عندما علم من شرطة دبي أن منزله تعرض للسرقة، وأنها تمكنت من القبض على المتهم، أما المفاجأة الثانية فتمثلت في أن الخزنة كانت تحتوي 10 ملايين درهم، لكن المتهم كان مرتبكاً وأراد أن ينهي جريمة السرقة بسرعة، فلم ينتبه للمبلغ، واكتفى بالاستيلاء على الساعات والمبلغ الموجود تحت عينيه.


    اللواء عبدالله المري:

    «فريق عمل

    (المكافحة) قدم

    عملاً نوعياً أدى إلى

    ضبط الجاني قبل علم

    المجني عليه بوقوع

    جريمة السرقة».

    العميد جمال الجلاف:

    «الخزنة كانت تحتوي

    10 ملايين درهم،

    لكن المتهم كان

    مرتبكاً، وأراد أن

    ينهي جريمة السرقة

    بسرعة».

    طباعة