أب يضحي بنفسه لإنقاذ ولديه من الغرق

    توفي مواطن (38) عاماً، وابنه 7 أعوام، مساء أمس، غرقاً أثناء السباحة في مياه البحر في منطقة الشليلة في إمارة أبوظبي، إذ تشير تفاصيل الواقعة إلى أن الأب كان يحاول إنقاذ ابنه من الغرق، لكنه لم يتمكن، وتوفي الاثنان معا.

    وتمكن فريق العمل الميداني المكون من فريق البحث والانقاذ في شرطة أبوظبي، وفريق عمل من جهاز حماية المنشآت الحيوية والسواحل، وفريق جوي من المركز الوطني للبحث والانقاذ من انتشال جثتي الغريقين.

    ودعت شرطة أبوظبي الجمهور إلى ضرورة الالتزام   بتعليمات السلامة واشتراطات السباحة الضرورية في الشواطئ والأحواض، تجنباً لوقوع  حوادث  الغرق، منبهة إلى أن حادثة الغرق قد تقع خلال دقائق معدودة.

    وحثت شرطة ابوظبي أولياء الأمور بضرورة مراقبة أماكن وجود الأطفال وعدم السماح لهم بممارسة السباحة بمفردهم دون مرافق وعند ممارستها يجب أن تكون في الأماكن المخصصة بوجود مشرفين ومنقذين على مدار الساعة.

    طباعة