«بيئة الشارقة» تحجز 39 قارباً مهجوراً في «الشرقية»

    القوارب المهجورة تشكل خطورة بالغة على البيئة البحرية. من المصدر

    حجزت هيئة البيئة والمحميات الطبيعية في الشارقة 39 قارباً مهجوراً في موانئ المنطقة الشرقية، وأمهلت أصحابها ثلاثة أشهر للتخلص من مختلف العوامل التي تشوه المظهر الحضاري للمدينة، إذ تعرضت هذه القوارب لإهمال مالكيها منذ فترات طويلة، وباتت مصدر تلويث، نتيجة تجمع الأتربة والنفايات والحيوانات الضارة فيها.

    وأفادت الهيئة بأنه، وفقاً للقانون الاتحادي رقم 21 لسنة 2018، تم إمهال أصحاب القوارب لتصحيح أوضاعهم قبل انتهاء مدة الحجز، وفي حال انتهاء المدة المحددة ستتصرف الهيئة في القوارب المهجورة، دون أن يكون لمالكها الحق في طلب أي تعويض.

    وأشارت إلى أنها نفذت حملة ميدانية، لإزالة القوارب القديمة من شواطئ، وحجزت 12 قارباً بخورفكان واللؤلؤية و17 في كلباء و10 في دبا الحصن، بهدف القضاء على مختلف العوامل التي تشوه المظهر الحضاري للمدن الشرقية، والحفاظ على البيئة البحرية.

    وأكدت أن القوارب المهملة تشكل خطورة بالغة على البيئة البحرية، نتيجة تحولها إلى مصدر لانبعاث النفايات وتجمع الحيوانات، موضحة أن معظم القوارب المتروكة غير صالحة للإبحار والصيد، نتيجة تعرضها لأعطال جسيمة، وتركها على الشواطئ يشكل عائقاً أمام حركة الصيادين، كما أن بعض القوارب المهملة تحولت إلى مأوى لتجمع المخالفين.

    ولفتت إلى أن عمليات إزالة القوارب، تتم وفقاً لقرار المجلس البلدي، وبحضور لجنة من أعضائه، علاوة على مشاركة مع الجهات المختصة الأخرى، مثل مركز شرطة خورفكان.

    طباعة