خليجية تطالب المحكمة بحبس ابنها

    وجهت محكمة جنح الفجيرة تهمة الشتم إلى خليجي، بناءً على بلاغ قدمته والدته، يفيد بأنه حاول طردها من منزلها، وشتمها بعبارة: «اذهبي للمرقص بدلاً من البقاء في المنزل»، مطالبة بحبسه وتغريمه 50 ألف درهم، لرد اعتبارها.

    وسألت هيئة المحكمة المتهم عن التهمة الموجهة إليه، فأنكر شتم والدته، قائلاً: «كنا في تلك الأثناء بمحكمة الإصلاح الأسري، من أجل حل مشكلة عائلية بين والدي ووالدتي، وكنت أقف بصف والدي لحجته القوية أمام المحكمة، ولم أتطاول على والدتي، إلا أنها غضبت مني، وقامت برفع قضية بحقي».

    وطالب المتهم بتأجيل الحكم في القضية، لحين الرد على المذكرة الخاصة بالشق المدني، واستدعاء الشاهدين على عدم شتمه لوالدته، ومطالباً ببراءته.

    من جانبه، قال محامي الأم إن «موكلتي تطالب بدفع غرامة قيمتها 50 ألف درهم، تعويضاً لها عن ما قام به ابنها من التعدي عليها بالشتم، ومحاولته طردها من منزلها».

    طباعة