شرطة أبوظبي تحذر من أساليب حديثة للاحتيال الهاتفي

دعت شرطة أبوظبي الجمهور إلى ضرورة الحذر من المحتالين، الذين يستخدمون أساليب مغرية للاحتيال عبر الهاتف أو الإنترنت عموماً، لافتة إلى ضرورة الانتباه بعدم التعامل مع الأرقام الغريبة، والمحافظة على سرية المعلومات المالية الشخصية، وإبلاغ الأجهزة الأمنية فور استقبال اتصال هاتفي مريب، واتخاذ الحيطة في التعامل مع الاتصالات والرسائل الهاتفية، والتأكد من مصدرها.

وحثت مستخدمي الهواتف المتحركة على ضرورة عدم الانقياد وراء الخدع التي يوهم أصحابها المستخدمين بفوزهم بجوائز مالية قيّمة، من غير مرجعية أساسية لها، حيث بيّنت بلاغات عدة أنها جوائز وهمية تستهدف إما الاستيلاء على الرصيد المالي أو الدخول في «شبكة معقدة» من الاتصالات والرسائل الهاتفية الخادعة، التي تنتهي باستنزاف مبالغ مالية من غير عائد حقيقي.

وحذرت الجمهور من أساليب خادعة ينفذها المحتالون، مثل إرسال رسائل نصية أو عبر تطبيقات التواصل الاجتماعي «واتس أب» بغرض الاحتيال، بحظر بطاقة الصراف الآلي لعميل البنك لعدم قيامه بالتحديث، ومطالبته بالتواصل مع رقم هاتف غريب للقيام بالتحديث بالشكل الصحيح، ما يتيح للمحتال التعرف إلى بياناته والاحتيال عليه.

ودعت الجمهور إلى التعاون مع الشرطة في تعزيز الوعي المجتمعي للتصدي للاحتيال الهاتفي، وتحذير العملاء من عدم مشاركة أي معلومات حساسة، مثل أرقام الحسابات والبطاقات البنكية وكلمات المرور ورموز التعريف الشخصي (PIN) ورموز الأمان الموجودة خلف البطاقات.

ولفتت إلى الحرص على توعية أفراد المجتمع بمخاطر هذه الآفة، التي تتطلب الحذر والحكمة في التعامل معها.

 

طباعة