5 شبان يستدرجون طالباً ويصورونه أثناء الاعتداء عليه

باشرت محكمة الجنايات في دبي، محاكمة خمسة شبان متهمين بالاعتداء الجنسي على طالب (16 سنة)، بعد أن استدرجوه عن طريق "سناب شات" إلى منزل أحدهم، وصوروا واقعة الاعتداء، ونشروها على أحد مواقع التواصل الاجتماعي.

وأفادت تحقيقات النيابة العامة في دبي، بأن المجني عليه تربطه بالمتهمين علاقة سطحية، إذ التقى بعضهم أثناء ممارسة رياضة في النادي، فيما أحدهم يدرس معه في المدرسة نفسها.

وأوضحت التحقيقات بأن أحد المتهمين تواصل مع المجني عليه عبر تطبيق "سناب شات"، وطلب منه في السادسة و45 دقيقة من صباح يوم الواقعة لقاءه خارج المنزل حتى يذهبا مع عدد من الأصدقاء لتناول وجبة الإفطار في أحد المطاعم "كافتيريا" القريبة من منزل المجني عليه، فوافق الأخير، وركب معهم السيارة، فقال أحد المتهمين، إنه يعرف "كافتيريا" في منطقة المزهر، وهي تبعد عن منزل المجني عليه، واتفق الجميع على الذهاب إليها.

وأثناء سيرهم إلى "الكافتيريا" فوجئ المجني عليه بأن السيارة توقفت أمام منزل تبين فيما بعد أنه ملك لأسرة أحد المتهمين، ثم ترجلوا جميعاً من السيارة، وطلبوا من المجني عليه الدخول معهم إلى "المجلس"، وبعد نحو 10 دقائق، طلب منه أحدهم أن يرافقه إلى إحدى الغرف المجاورة للمجلس، وأثناء تواجدهما معاً اعتدى عليه كرهاً، ثم تناوب عليه المتهمون الآخرون، وبعد الانتهاء أرجع أحد المتهمين المجني عليه إلى منزله بسيارته، وطلب منه عدم ذكر ما فعلوا بع إلى أي شخص.

وفي مساء اليوم ذاته، قصّ المجني عليه ما حدث معه من قبل المتهمين إلى أخيه الأكبر، والذي أخبر بدروه أسرة، ثم أبلغوا الشرطة بما بالواقعة.

 

طباعة