عامل يعاقب زميله بالقتل لجلبه فتاة إلى غرفتهما

نظرت محكمة جنايات أبوظبي في جلستها المنعقدة اليوم الثلاثاء، قضية اتهام عامل آسيوي بقتل زميله في السكن بسبب جلب المجني عليه فتاة إلى غرفتهما المشتركة، وخلال الجلسة رفض شقيق المجني عليه التنازل عن حق محاكمة قاتل شقيقه مقابل الدية الشرعية التي عرضها عليه أهل المتهم، وأصر خلال الجلسة على طلب القصاص.

وتفصيلاً، تمسك شقيق المجني عليه (ولي الدم) خلال جلسة المحاكمة، بطلب إيقاع أقصى عقوبة بحق المتهم، وهي القصاص شرعاً، خاصة وأن أسرته تعيش في حالة من الحزن والصدمة بسبب موت شقيقه، مشيراً إلى أن جميع أفراد اسرته مجمعين على المطالبة بتطبيق عقوبة القصاص بحق المتهم، ولا يوجد أي نية لديهم للتنازل أو قبول أي تسوية مالية مقابل الإعفاء عن المتهم.

من جانبه دفع المحامي الحاضر مع المتهم، بتوافر حالة الدفاع الشرعي عن موكلة، مشيراً إلى أن الواقعة تتلخص في أن المجني عليه وفتاة حضرا سوياً إلى مقر تواجد المتهم، حيث نشب بينهم خلاف حاد على خلفية قيام المتهم بارتكاب عدد من التجاوزات للوائح والانظمة المعمول بها في الشركة التي يعملون بها جميعاً، حيث تطور بعد ذلك إلى اعتداء متبادل.

وأوضح أن المتهم اخذ سكيناً كان موجودا بالمكان، بنيه تهديدهما واخافتهما، وعندما حاول المجني عليه ردعه، قام المتهم بتوجيه طعنة إلى منطقة الصدر وأخرى إلى البطن، ما تسبب في وفاة المتهم، ليتم بعد ذلك إبلاغ الجهات المعنية التي حضرت إلى موقع الحادثة والقت القبض على المتهم، ومن ثم احالته إلى محكمة الجنايات.

طباعة