امرأة تتهم طليقها بالاعتداء عليها

نظرت محكمة الجنح في الشارقة قضية شخص خليجي، متهم بضرب زوجته السابقة (طليقته)، والاعتداء عليها بعد الطلاق، وسبها بعبارات مسيئة، ما أحدث بها إصابات وكدمات في مختلف جسدها. وتعود تفاصيل الواقعة، حسب أقوال الشاكية التي أدلت بها أمام المحكمة، إلى أن المتهم كان زوجها ثم طلقها، وهي تسكن الآن في ملحق مع أولادها، مضيفة أن طليقها جاء إلى مسكنها وضربها واعتدى عليها دون سبب أمام أولادها، ما أسفر عن إصاباتها بكدمات في ذراعها وخدوش في جسدها، لاتزال موجودة في جسمها، ولم تذهب لشدتها.

وسألت المحكمة الزوج عما إذا كانت أقوال الزوجة صحيحة أم لا، فقال إن جميع ما ورد فيها غير صحيح، حيث إن طليقته حضرت إلى منزله، وهو برفقة زوجته الثانية، وقامت بالاعتداء عليه وضربه، وحصلت بينهما مشاجرة وضرب متبادل.

وأشارت المرأة إلى أنها طليقته، فكيف لها الذهاب إلى مسكنه، مطالبة باتخاذ الإجراء القانوني ضده، رافضة التصالح معه أو التنازل عن القضية، رغم تقديم الزوج رغبة في التصالح وفض الدعوى. وطلب المتهم مهلة لتقديم الدفاع والسعي للمصالحة مع طليقته، بدورها أجلت المحكمة القضية إلى جلسة 11 يونيو المقبل، لسماع الدفاع.

طباعة