شرطة الشرقية تطلق حملات ضد الألعاب الإلكترونية

شرطة الشرقية تعاونت مع جامعة الشارقة في حملة التوعية. من المصدر

أطلقت إدارة شرطة المنطقة الشرقية في شرطة الشارقة، حملة توعية ضد الألعاب الإلكترونية، بالتعاون مع جامعة الشارقة – فرع خورفكان، أمس.

وأكد مدير إدارة شرطة المنطقة الشرقية في شرطة الشارقة، العقيد علي محمد الكي الحمودي، أهمية الشراكة بين القيادة العامة لشرطة الشارقة وجامعة الشارقة في تبني ورعاية المشاريع المبتكرة لطلبة الجامعة، والاستفادة منها في توصيل الرسالة الأمنية، وذلك عن طريق المبادرات والحملات التي ستنفذ من خلال مشاريع التخرج للطلبة والطالبات في جامعة الشارقة.

جاء ذلك خلال المؤتمر الصحافي، الذي نظمته إدارة شرطة المنطقة الشرقية، لإطلاق حملة التوعية، وقدمت طالبات كلية الاتصال - قسم العلاقات العامة، محاضرة تعريفية عن مخاطر الألعاب الإلكترونية وأثرها على الصحة والسلامة العامة، وسلطن الضوء خلالها على لعبة «ببجي»، ولعبة «فورت نايت» لما لهما من خطورة في التأثير على سلوكيات الأفراد، وتكمن خطورتهما في أنهما تتيحان للمستخدمين التعرف إلى غرباء، وتكوين صداقات عبر شبكات مخفية يستغلونها في الوصول إلى معلومات لها غايات مشينة، أو جذبهم إلى أفعال سيئة تخالف العادات، والتقاليد، وأكدن أن الرقابة الأسرية هي خط الدفاع الأول عن الأبناء، تليها الحملات التوعوية.

 

طباعة