محاكمة 4 أشخاص بتعاطي الحشيش

المحكمة استمعت إلى أقوال المتهمين وأجّلت القضية إلى 22 أبريل. أرشيفية

نظرت محكمة الجنايات في الشارقة قضية أربعة أشخاص من دولة عربية متهمين بتعاطي وحيازة الحشيش، إذ تم ضبطهم من قبل الفرق الأمنية في مكان تعاطيهم الحشيش، بعد ورود بلاغ بأن اثنين من المتهمين يقومان بتسهيل تعاطي الحشيش لآخرين. واستمعت المحكمة إلى أقوال المتهمين، بعد مواجهتهم بالتهم المنسوبة إليهم، حيث أنكر المتهم الأول تهمة تعاطي الحشيش أو حيازته، وقال إن جميع ما ورد في إفادته التي وقّع عليها في التحقيقات غير صحيح، وطلب سماع أقوال الأشخاص الذين حققوا معه.

وبيّن المتهم الثاني أنه لم يقم بتعاطي الحشيش وتسهيل تعاطيه لأي متهم، لكنه يسكن معهم في السكن نفسه، مشيراً إلى أنه عندما تم ضبطه ومداهمتهم من قبل الفرق الأمنية كان معهم، لكنه لم يتعاط الحشيش.

واعترف المتهم الثالث بتعاطي الحشيش، وأنكر تسهيل تعاطيه للمتهمين الأول والثاني، وقال إنه كان متعاطياً في اليوم نفسه الذي تم ضبطه فيه من قبل الفرق الأمنية، واعترف بذلك في التحقيقات. فيما أنكر المتهم الرابع جميع التهم المنسوبة إليه، وقال إنه تعاطى في بلده قبل دخوله الدولة بـ15 يوماً، وعندما تم فحصه من قبل المختبر الجنائي، تبين أنه كان متعاطياً للحشيش.

وواجهت المحكمة المتهمين الأول والثاني بنتائج المختبرات الجنائية التي أظهرت تعاطيهم الحشيش، فتمسكوا بإنكارهم، وتراجعوا عن اعترافاتهم الواردة في التحقيقات.

وأجّلت المحكمة القضية إلى جلسة 22 من أبريل الجاري، لسماع أقوال القائمين على عملية الضبط.

طباعة