خطف رجل من أجل 2850 درهماً

باشرت محكمة الجنايات في الشارقة محاكمة أربعة متهمين من دولة آسيوية بتهمة خطف شخص من نفس جنسيتهم بعد انتحالهم صفة موظفين عموميين، وسرقة 2850 درهم بالاكراه، إذ قاموا على الاعتداء عليه خلال عملية الخطف والتهديد، وأعترف الجناة بالاعتداء ونفوا الخطف.

وتعود تفاصيل القضية حسب الأوراق المرفقة في ملف الدعوى إلى إقدام الأربع متهمين على انتحال صفة رجال تحريات وشرطة وملاحقة المجني عليه، واختطافه إلى مكان خالي والاعتداء عليه، وسرقة 2850 درهم منه، وبعدها تمكن المجني عليه من التواصل مع الشرطة وتحديد مواصفات المتهمين ليتم ضبطهم وإحالتهم إلى النيابة لاستكمال الإجراءات القانونية بحقهم.

وواجهت المحكمة المتهمين بالتهم المنسوبة إليهم فأنكروا اختطافه، واعترفوا بالاعتداء عليه.

وأشار المتهمين إلى وجود خلاف مع المجني عليه بسبب تجارة الخمور، إذ قاموا بضربه بعد نشوب مشاجرة بينهم بالأيدي بسبب مبلغ يعود لتجارة الخمور دون أن يستخدموا أي أداة حادة، فيما أنكر المتهم الثالث المشاركة في الاعتداء.

وقررت المحكمة تأجيل القضية إلى 23 من أبريل الجاري لاستدعاء المجني عليه وسماع أقواله.

طباعة