10 سنوات لفتاة عربية تسببت بوفاة صديقتها بجرعة مخدر

قضت محكمة جنايات رأس الخيمة اليوم بسجن فتاة تحمل جنسية دولة عربية 10 سنوات لتسببها في وفاة صديقتها تحمل نفس الجنسية بجرعة زائدة من المخدرات، كما قضت بسجن المتهمة الثانية في القضية سنة لتعاطيها المؤثرات العقلية، وبسجن المتهم الثالث سنتين بتهمة حيازة وتسهيل تعاطي المؤثرات العقلية، كما قضت ببراءة المتهمة الرابعة زوجة المتهم الثالث من تهمة تعاطي المؤثرات العقلية.

وجاء في لائحة الاتهام أن المتهمة الأولى ذهبت برفقة صديقتها، للسهر وتناولت الخمر وأعطتها جرعة من مؤثر الكريستال، ما تسبب في تعرضها للإغماء ووفاتها، واعترفت المتهمة بإعطاء جرعة المخدر لصديقتها، كما اعترفت المتهمة الثانية بتعاطى مؤثر الكريستال في منزل المتهمة الأولى.

واتهمت النيابة العامة المتهم الرابع، زوج المتهمة الثالثة، بحيازة المواد المخدرة وتسهيل تعاطيها، حيث اعترف أمام المحكمة بحيازته للمواد المخدرة، وأفاد بأن المتهمة الثانية حصلت على مؤثر الكريستال وتناولته في منزله.

وأوضح أنه سبق أن تمت محاكمته في القضية نفسها بالسجن مدة عامين بتهمة حيازة المواد المخدرة، وأنه كان في السجن قبل القبض على المتهمات.

وطلبت المتهمة الأولى من المحكمة خلال الجلسة الماضية استعمال الرأفة بحقها وأقرت بأنها مخطئة ونادمة على فعلتها وطلب من المحكمة تغريمها ماليا بدلا من سجنها كونها تابت ولن تعود لتناول المخدرات.

 وتعود تفاصيل القضية عندما تلقت شرطة رأس الخيمة بلاغا من أحد مستشفيات الإمارة يفيد قيام فتيات بإحضار فتاة من جنسية عربية في حالة وفاة، حيث حضر رجال التحريات وتم إجراء فحص طبي للجثة وتم ضبط الفتيات المتهمات في القضية وتبين من خلال التحقيقات أن الفتاة توفيت نتيجة تناولها جرعة زائدة من مخدر الكريستال، حيث اعترفت الفتاتان الأولى والثانية بحيازة بتسهيل تعاطي صديقتهما للمواد المخدرة وبنقلها بعد الإغماء عليها عبر سيارة الإسعاف إلى المستشفى للعلاج.

طباعة