EMTC

ضبط 4941 حالة «تهريب ركاب» في أبوظبي العام الماضي

العقيد محمد الخوري: شرطة أبوظبي لن تتهاون في ضبط كل من تسوّل له نفسه مخالفة القوانين.

ضبطت شرطة أبوظبي 4941 حالة تهريب ركاب من خلال استخدام المركبات الخاصة في نقل الركاب مقابل أجرة، داخل مدينة أبوظبي وضواحيها، خلال العام الماضي.

وأكد مدير إدارة أمن وسائل النقل بالإنابة في قطاع الأمن الجنائي، العقيد محمد حسين الخوري، في تصريحات صحافية، أن «نقل الركاب» بصورة غير قانونية يعتبر ظاهرة غير حضارية، تؤثر سلباً في مختلف شرائح المجتمع، وتترك انطباعاً لا يتوافق مع المنجزات الرائدة التي حققتها إمارة أبوظبي على مختلف الأصعدة. وذكر أن السيارات المستخدمة في نقل الركاب لا تتوافر فيها شروط السلامة، ووسائل الأمان الكافية لنقل الركاب، حاثاً الجمهور على استخدام وسائل النقل المعتمدة والمرخصة، والمطابقة لاشتراطات ومعايير السلامة العالمية، والتعاون في التصدي للنقل غير المشروع، حفاظاً على سلامة الجميع.

ولفت إلى أن شرطة أبوظبي لن تتهاون في ضبط كل من تسوّل له نفسه مخالفة القوانين، وتشويه المنظر الحضاري للإمارة، حفاظاً على المكتسبات المتميزة التي حققتها الإمارة. وأشار إلى تنفيذ شرطة أبوظبي حملات توعية على مدار العام، لرفع مستوى الثقافة الخاصة بمخاطر نقل الركاب بصورة غير قانونية، وانعكاساتها السلبية على أمنهم وسلامتهم.

وكشف عن الجهود المبذولة في تنفيذ مشروعات استراتيجية خلال العام الجاري، بالتعاون مع الشركاء الاستراتيجيين، بما يسهم في الحد من هذه الظاهرة غير الحضارية.

طباعة