3 سنوات سجناً لخليجي بسبب كلب

قضت محكمة الجنايات في رأس الخيمة، بسجن خليجي في العقد السادس، ثلاث سنوات، لتورطه في خلافات مع آسيوي (مجني عليه) على كلب موجود في المزرعة التي يعمل فيها المجني عليه، وتهديده بإطلاق النار عليه من سلاح ناري إذا لم يسكت نباح الكلب المتواصل.

واتهمت النيابة العامة المتهم بحيازة سلاح ناري دون ترخيص، وتهديد شخص به، وشرب الخمر، واعترف المتهم بشرب الخمر، إلا أنه أنكر تهمتي التهديد وحيازة السلاح الناري.

وأوضح أمام المحكمة أنه لا يتذكر تفاصيل الواقعة، لأنه كان في حالة سكر، فيما أفاد المجني عليه في تحقيقات الشرطة والنيابة، بأن المتهم جاء إلى المزرعة التي يعمل فيها في حالة سكر، وكان يحمل بيده سلاحاً نارياً، وطلب إبعاد الكلب، وهدده بالسلاح الناري.

وأضاف المجني عليه أنه هرب من المكان، وأبلغ صاحب المزرعة بالواقعة، حيث قام صاحب المزرعة بتقديم بلاغ في أحد مراكز الشرطة، عن واقعة التهديد بسلاح ناري، حيث تم استدعاء المتهم والتحقيق معه، وإحالته للنيابة العامة، ومنها لمحكمة الجنايات.

وفي قضية منفصلة، قضت المحكمة بسجن آسيوي عامين بتهمة هتك عرض طفلة تبلغ من العمر سبع سنوات، ودخول مسكن بغير إرادة صاحبه.

واعترف المتهم أمام المحكمة خلال جلسات المحاكمة الماضية بدخوله مسكن المجني عليها، بطلب من الخادمة، مشيراً إلى أن الخادمة طلبت منه مساعدتها في بعض الأمور، وهو ما جعله يدخل المسكن، ولكنه لم يتعرض للطفلة أو يتحرش بها.

وجاء في أوراق القضية أن المتهم دخل منزلاً في إحدى المناطق السكنية في رأس الخيمة، وهتك عرض طفلة تبلغ من العمر سبع سنوات، بأن قبلها وتحسس مناطق من جسدها.

وأوضحت القضية أن الخادمة شاهدت المتهم، وأبلغت صاحب المنزل بالواقعة، حيث قدم بلاغاً لدى مركز الشرطة، وتم التعرف إلى المتهم والتحقيق معه، واعترف بدخول المنزل، وأنكر هتك عرض الطفلة، حيث تمت إحالته على النيابة العامة، ومنها إلى محكمة الجنايات التي أصدرت حكمها بسجنه عامين عن الاتهامات المسندة ضده.

طباعة