"مستشفى توام" يوضح حالة الطفلة "لين" ضحية السقوط من الدور العاشر

قال الطبيب المعالج ورئيس قسم العناية الفائقة للأطفال في مستشفى توام، الدكتور نضال الحشايكة، إنه بعد المعاينة السريرية للطفلة لين، البالغة من العمر 19 شهراً، والتي أحضرت إلى قسم العناية المركزة للأطفال في مستشفى توام محولة من مستشفى صقر في رأس الخيمة إثر سقوطها من نافذة منزلها في الطابق العاشر، وعمل التحاليل الطبية المكثفة والصور الإشعاعية التشخيصية اللازمة تبين أنها تعاني إصابات و كسوراً متعددة في مناطق مختلفة من الجسم، إلا أن حالتها العامة حالياً مستقرة و في تحسن مستمر.

وتتلقى الطفلة لين العناية الطبية اللازمة في قسم العناية الفائقة للأطفال في مستشفى توام، حيث تم تشكيل فريق طبي متكامل للإشراف على حالتها الصحية يتكون من فريق العناية الفائقة للأطفال، فريق جراحة الأعصاب، فريق جراحة الأطفال، فريق الأمراض السارية للأطفال، فريق أمراض القلب لدى الأطفال، فريق الصيدلة السريرية، فريق التخدير، فريق الأشعة التشخيصية وفريق العلاج الطبيعي والتأهيل.

وأبدت الطفلة لين تحسناً ملحوظاً واستجابة جيدة للعلاج، حيث أفاقت من غيبوبتها، وتم فصلها عن جهاز التنفس الاصطناعي، ولاتزال بحاجة إلى المزيد من الوقت لاستكمال العلاج والتأهيل.

وأضاف الحشايكة: «أنتهز هذه الفرصة لأن أتقدم بجزيل الشكر والعرفان لحكومة الإمارات الرشيدة لاهتمامها المطلق بصحة المواطنين والوافدين على حد سواء, ولإدارة مستشفى توام بشقيها الإداري والطبي، لتسهيل عملية نقل واستقبال الطفلة المذكورة، وتوفير الدعم الإنساني والاجتماعي لعائلة المريضة، كما أتقدم بجزيل الشكر لزملائنا في مستشفى صقر/ رأس الخيمة، لتقديم الاسعافات الأولية اللازمة وللإسعاف الطبي الجوي التابع لشرطة أبوظبي، لسرعة استجابتهم ونقلهم الطفلة».

طباعة