تنازل أولياء الدم عن القصاص من قاتل زميله

أجلت محكمة جزاء الفجيرة قضية قتل عامل آسيوي، بعد تقدم أولياء الدم بتنازل خطي صادر من جمهورية الهند لدى هيئة المحكمة، وكانت النيابة العامة أحالت المتهم إلى المحاكمة بتهمة ارتكابه جناية قتل زميله باستخدام آلة حادة (سكين)، وطلبت معاقبته.

وتعود تفاصيل القضية عندما طعن المتهم زميله في سكن العمال، وكانا برفقة خمسة من أصدقائهما، وأفرطوا في الشرب، ودار بينهما نقاش حاد أدى إلى نشوب عراك بالأيدي، وفشلت محاولات أصدقائهما لفض العراك، وسدد المتهم طعنات نافذة بالسكين في بطن زميله، فارق على إثرها الحياة، فيما تم القبض عليه من قبل الشرطة، وعثر أفراد الشرطة على قميص المتهم ملطخ بالدماء في سكنه.

وواجهت هيئة المحكمة المتهم باعترافاته أمام النيابة، بجانب تقرير المختبر الجنائي الذي يؤكد تطابق بصمته في السكين، وإفادة أحد الشهود، فأنكر المتهم التهمة المنسوبة إليه.

فيما قدم من ناب عن أولياء الدم تنازلاً خطياً أكدوا فيه عدم مطالبتهم بحقهم في القصاص.

طباعة