طفلة مواطنة تنقذ حياة والدتها

نجحت طفلة مواطنة (تسع سنوات)، في إنقاذ حياة والدتها المريضة، التي تعرضت لمضاعفات طارئة، مستعينة بإرشادات ونصائح الإسعاف عبر الهاتف بالتعامل مع الحالة، لحين وصول طاقمه إلى منزل الأسرة. وكرمت مديرية الطوارئ والسلامة العامة الطفلة مهرة المهري، على شجاعتها في التعامل مع حالة والدتها، واتباع الإرشادات التي تم تمريرها لها هاتفياً من قبل الإسعاف، وتطبيقها بعناية انعكست إيجاباً على الحالة.

وكانت المهري، وهي طالبة في الصف الرابع، بمدرسة الريانة، لجأت إلى الاتصال برقم 999، بمركز القيادة والتحكم، مستغيثة بالشرطة وطلب المساعدة لإنقاذ والدتها في الوقت المناسب، بحيث أحسنت التصرف والاستماع إلى تعليمات أحد المسعفين عبر الهاتف، وتقديم الإسعافات الأولية، التي أسهمت في الحد من تدهور الحالة.

واعتبر مدير المديرية بالإنابة، العقيد زايد الهاجري، السلوك والتصرف الإيجابيين، اللذين أبدتهما الطفلة في إسعاف والدتها، مؤشرين إلى مدى تأثير التوعية، التي تقدمها شرطة أبوظبي للجمهور، في كيفية التصرف عند وقوع الحوادث، وطلب الإسعاف. وقال إن هذه الطفلة نموذج ليقظة النشء في حسن التصرف، والإلمام بطريقة وخطوات طلب المساعدة من الشرطة، عبر الرقم 999، بإعطاء الوصف الدقيق للمكان، والاستماع إلى نصائح الإسعاف، مشيراً إلى تقدير شرطة أبوظبي لكل الجهود المجتمعية، التي تسهم في حماية وإنقاذ الآخرين.

 

طباعة