إعادة 3 حافلات مدرسية في غليلة بسبب تراكم المياه

نجاة سائق جرفت مياه الأمطار مركبته في «منطقة جبل جيس»

سائق المركبة تمكن من الخروج قبل انجرافها في المياه. من المصدر

نجا سائق من جنسية دولة عربية من خطر محقق إثر انحراف مركبته عن مسارها وانجرافها من قبل مياه وادي شحة في منطقة جبل جيس برأس الخيمة، حيث تمكن السائق من الخروج من المركبة قبل سقوطها وتدهورها وسط الوادي، فيما قامت مواصلات الإمارات فرع رأس الخيمة بإعادة ثلاث حافلات مدرسية إلى المدارس الحكومية حفاظاً على سلامة الطلبة بعدما غمرت وحاصرت مياه وادي غليلة المركبات والحافلات المدرسية نتيجة جريانه القوي على الطرقات العامة.

وتفصيلاً، قال مصدر في شرطة رأس الخيمة لـ«الإمارات اليوم» إن غرفة العمليات تلقت بلاغاً عن جرف مياه وادي شحة في جبل جيس لمركبة يقودها شخص من جنسية دولة عربية، ما أدى إلى غرق المركبة ونجاة سائقها الذي تمكن من الخروج منها قبل أن يجرفها الوادي وسط المياه القوية المتدفقة.

وأوضح أن الجهات المعنية وصلت لمكان البلاغ وقامت بسحب المركبة من مجرى الوادي، وتم الاطمئنان على سلامة السائق الذي تبين أنه بصحة جيدة.

من جهته، أشار مصدر في «مواصلات الإمارات» فرع إمارة رأس الخيمة، لـ«الإمارات اليوم»، إلى أن جريان مياه وادي غليلة على الطريق العام في شمال إمارة رأس الخيمة تسبب في إعادة ثلاث حافلات مدرسية حكومية إلى المدارس، حفاظاً على سلامة الطلبة ولتفادي تعرض الحافلات لأي مخاطر على الطريق.

وأوضح أنه بعد انتهاء الدوام الدراسي باشر سائقو كل من مدرسة الجير للتعليم الثانوي ومدرسة الوادي حلقة ثانية ومدرسة أم القرى حلقة أولى في نقل الطلبة من المدراس إلى منازلهم الساعة الثانية و15 دقيقة، وأثناء سير الحافلات في طريق العودة فوجئ السائقون بجريان مياه الأمطار والأودية بشكل خطر على الطريق العام، حيث قررت محطة غليلة التابعة لمواصلات الإمارات إعادة الطلبة إلى المدارس حفاظاً على سلامتهم لحين تأمين طريق العودة من الأمطار الغزيرة.

وأضاف أن الطلبة مكثوا في مدارسهم 45 دقيقة بعد انتهاء الدوام الدراسي، وبعد التواصل مع أسر الطلبة والجهات المعنية والتأكد من الطرقات تم السماح للطلبة بالصعود للحافلات المدرسية وتوصيلهم إلى منازلهم بشكل آمن.

طباعة