9 أفارقة يعترفون بسرقة أموال شركة صرافة بالسواطير

باشرت محكمة الجنايات في دبي، أمس، نظر قضية تسعة أفارقة متهمين بسرقة 265 ألفاً و748 درهماً، من شركة صرافة، باستخدام سواطير وفأس، واعترف المتهمون بجريمتهم في التحقيقات.

وأفادت أوراق القضية بأن المتهمين التسعة استغلوا نقل ثلاثة موظفين حقيبة أموال من داخل فرع شركة صرافة في منطقة المحيصنة الثانية إلى سيارة خاصة بنقل الأموال، التي كانت متوقفة أمام الصرافة، فاعترضوهم، وهددوهم بالسواطير والفأس، وأصابوا اثنين من الموظفين، وتمكنوا من الاستيلاء على حقيبة الأموال ولاذوا بالفرار.

وذكر أحد الشهود في تحقيقات النيابة العامة في دبي، أن السيارة الخاصة بنقل الأموال حضرت إلى فرع شركة الصرافة في الرابعة عصراً، وكان بها سائقها وحارسا أمن، وبعد تسلمهم حقيبة أموال، فوجئوا أثناء خروجهم من الصرافة باعتراض المتهمين لهم، واعتدوا على حارسي الأمن، ثم تمكنوا من سرقة الحقيبة.

وأضاف أنه أبلغ الشرطة أثناء تعدي أفراد العصابة على الموظفين، عن طريق الضغط على زر الإنذار، إلا أن المتهمين تمكنوا من الهرب قبل حضور الشرطة. وقال أحد رجال الشرطة المكلفين ضبط المتهمين، إنهم تمكنوا بعد البحث والتحري ومسح المنطقة من العثور على حقيبة الأموال فارغة على بعد 500 متر من مكان الواقعة، وتبين أن عدداً من المتهمين يقطنون في إمارة عجمان، وبالتنسيق مع شرطة عجمان ألقي القبض عليهم.

 

طباعة