محاكمة 3 أفارقة بتهمة سرقة هواتف وأموال من شقتين بالشارقة

بدأت محكمة الجنايات في الشارقة، النظر في اتهام ثلاثة أفارقة بسرقة هواتف خلوية ومبالغ مالية من شقتين، بعد دخولهم إليهما في غفلة من سكانهما. وتعود تفاصيل القضية إلى سبتمبر الماضي، إذ تمكن المتهمون الثلاثة (يعملون مندوبي مبيعات)، من التسلل إلى الشقة الأولى، وسرقة ثلاثة هواتف منها، ومن ثم مغادرة المكان. كما تمكنوا من الدخول إلى الشقة الثانية، وسرقة 6000 درهم، وأربعة هواتف، وحقيبة، قبل أن يغادروا فارين من المكان بالطريقة نفسها.

وتمكنت الفرق الأمنية من ضبط المتهمين بعد تقديم بلاغين بالسرقة من أصحاب الشقتين.

وواجهت المحكمة المتهمين بالتهم المنسوبة إليهم، فاعترفوا بسرقة الشقة الأولى، وأنكروا سرقة الثانية، مشيرين إلى أنهم وجدوا باب الشقة مفتوحاً خلال تجولهم في البنايات، للترويج لبعض المنتجات، فدخلوا إليها، وسرقوا منها الهواتف المحمولة، لكنهم لا يعرفون شيئاً عن سرقة الـ6000 درهم والهواتف الأخرى الأربعة. وبدورها حجزت المحكمة الدعوى للحكم في تاريخ 27 يناير المقبل.

طباعة