محاكمة 11 متهماً بقتل آسيوي

نظرت محكمة الجنايات، في الشارقة، قضية 11 شخصاً آسيوياً متهمين بقتل آسيوي، إثر خلاف بينهم على بيع الخمور في منطقة الصجعة، وقررت المحكمة حجز القضية للحكم في التاسع من يناير المقبل، وذلك بعد أن تنازل وكيل المجني عليه عن القصاص والدية.

وطالب المحامي المنتدب للدفاع عن المتهمين، خلال المرافعة الشفهية، ببراءة المتهمين من التهم المنسوبة إليهم، مشيراً إلى أن المجني عليه توفي جراء الدهس، وإذا كان سبب الوفاة الدهس ما يعني أن هناك متهماً واحداً وليس 11 متهماً، وطالب باستعمال أقصى درجات الرأفة والرحمة في الحكم، بما يخص تهمة تجارة الخمر الموجهة للمتهمين.

ولفت إلى أن الأوراق في القضية تشير إلى أن المجني عليه كان مخموراً قبل وفاته، مؤكداً أن المتهم السابع ليست له أي علاقة بالقضية، وإنما تم ضبطه في سكن بقية المتهمين.

وتعود تفاصيل القضية إلى أن خلافاً وقع بين مجموعتين على حق بيع المشروبات الكحولية في منطقة الصجعة، وتبادل الطرفان قذف الحجارة، وبعدها قاموا بالتفحيط بالسيارات كنوع من الترهيب، ما أدى إلى دهس أحدهم، وتم نقله إلى مستشفى القاسمي، ولم يتمكنوا من إنقاذه ففارق الحياة داخل المستشفى، وبعد ذلك تبين من خلال تقرير الطبي أن المجني عليه تعرض للضرب على رأسه بعد الدهس.

طباعة