محاكمة عصابة الجوائز الوهمية - الإمارات اليوم

محاكمة عصابة الجوائز الوهمية

حدّدت محكمة استئناف أبوظبي، أمس، يوم 11 من ديسمبر المقبل، موعداً للحكم في قضية أربعة آسيويين متهمين بالاحتيال على الأفراد، من خلال إرسال رسائل إلكترونية عبر تطبيق «واتس أب»، تفيد بفوزهم بجائزة مالية قدرها 200 ألف درهم.

وتعود تفاصيل القضية إلى ورود بلاغات إلى الجهات المعنية، تفيد بتعرض أصحابها لاحتيال، نتج عنه سرقة مبالغ كبيرة منهم، بعد أن أرسل أحد المتهمين، رسالة إلكترونية إلى هواتفهم المتحركة، تدعي بأنهم فازوا بجائزة مالية قدرها 200 ألف درهم، ليعاود الضحايا الاتصال بصاحب الرسالة، للاستفسار منه حول كيفية الحصول على مبلغ الجائزة، حيث يوهمهم المتهم حينها بأنه من موظفي مركز تجاري معروف في أبوظبي.

وبمجرد أن يتضح للمتهم بأن المتصل بدأ بتصديق كذبته بفوزه بالجائزة المالية، يتم إرسال عدد من الرسائل النصية (SMS) لزيادة إيهام الضحية، وتأكيد ثقته بالمتصل، للحصول منه على أرقام حسابه والرقم السرّي، بزعم استكمال الإجراءات الخاصة بتسليم الجوائز الوهمية، وبعدها يقومون بالاستيلاء على رصيده البنكي.

وبيّنت التحقيقات أن المتهمين شرعوا في تحويل مقرّ سكنهم إلى وكر لممارسة نشاطهم الإجرامي، مستخدمين في ذلك أكثر من 50 هاتفاً وشريحة هاتفية، في عملية التواصل مع الضحايا، وأظهرت أن المتهم الرئيس يقيم في الدولة بصورة غير مشروعة، حيث قدم إلى الدولة بتأشيرة زيارة، بهدف التكسب غير المشروع، عبر ممارسة نشاطه الإجرامي.

طباعة