الإعدام لموظف قتل حارس أمن منعه من الاعتداء على زميلته - الإمارات اليوم

«استئناف أبوظبي» أيّدت حكم أول درجة

الإعدام لموظف قتل حارس أمن منعه من الاعتداء على زميلته

قررت محكمة استئناف أبوظبي، رفض الاستئناف المقدم من موظف آسيوي، (محكوم عليه بالإعدام)، بتهمة قتل حارس أمن آسيوي، طعناً بسكين أثناء تدخله لفضّ مشاجرة نشبت بين الموظف وموظفة يعملان في إحدى الشركات العاملة في مجال الإنشاءات العامة، ومحاولة الموظف الاعتداء على زميلته.

وتعود تفاصيل القضية إلى ورود بلاغ يفيد بوقوع جريمة قتل، راح ضحيتها حارس أمن، عندما كان يحاول منع موظف من الاعتداء على فتاة تعمل معهم في الشركة ذاتها، وألقت الشرطة القبض على المتهم، وأحالته إلى النيابة العامة للتحقيق معه في الواقعة.

وبيّنت التحقيقات أن المتهم دأب على إزعاج الفتاة، وتتبعها بنظراته التي أخافتها، فأسرّت بذلك إلى حارس الأمن، كي يتدخل لمنعه من مواصلة تتبعها وإخافتها، خصوصاً أنه مسؤول الأمن بالشركة.

وحين حاول حارس الأمن سحب تصريح الدخول الخاص بالمتهم، في محاولة منه لردعه وحمله على عدم إزعاج الشاكية، والابتعاد عنها، ومن ثم أعاد تصريح الدخول إلى المتهم، قرر الموظف الانتقام من الموظفة، وحاول التعدي عليها بسكين استلّه من بين طيّات ملابسه، وحينما حاول حارس الأمن الدفاع عن الشاكية، ومنع الموظف من الاعتداء عليها، باغته المتهم بطعنتين متتاليتين، إحداهما في بطنه والأخرى في صدره، فسقط الحارس صريعاً.

وتمسك شقيق المجني عليه، بحقه في الحصول على القصاص من القاتل، وقرّرت المحكمة في حكمها بقبول الاستئناف في الشكل وفي الموضوع برفضه، مع تأييد الحكم المستأنف في جميع مقتضياته، وإلزام المستأنف برسوم القضية.

المتهم دأب على إزعاج

الفتاة وتتبعها بنظراته،

ما دفعها إلى اللجوء

إلى حارس الأمن.

 

طباعة