شرطة أبوظبي تحذر من مخاطر الاحتيال العقاري عبر "التواصل الاجتماعي" - الإمارات اليوم

شرطة أبوظبي تحذر من مخاطر الاحتيال العقاري عبر "التواصل الاجتماعي"

حذرت شرطة أبوظبي، الجمهور، من مخاطر الاحتيال العقاري، التي تستنزف مدّخرات الضحايا بأساليب مضللة عبر شبكة الانترنت وحسابات التواصل الاجتماعي.

ودعا مديرقطاع الأمن الجنائي بالإنابة العميد محمد سهيل الراشدي، الباحثين عن عقارات بأسعار مخفضة، إلى عدم الوثوق بالإعلانات الوهمية ، حاثا على الالتزام بضوابط الجهات المعنية في توثيق العقود الايجارية، وألاّ يكون خفض الإيجار الوهمي، دافعاً للوقوع ضحية للاحتيال العقاري، وفق تعبيره.

وطالب الجمهور باتخاذ التدابير الوقائية، من خلال التواصل مع مكاتب العقارات المعتمدة، والطلب من الوسيط أو المندوب إبراز الهوية الإماراتية، وتسجيل بياناتها، وعدم إعطائهم الأوراق الثبوتية إلا في تلك المكاتب، واستلام الإيصالات المختومة، والاحتفاظ بالعقود الرسمية، والتأكّد من تسجيل العقار في دائرة التخطيط العمراني والبلديات.

وكشف مدير مديرية شرطة المناطق الخارجية في قطاع الأمن الجنائي  العميد مسلم محمد العامري عن تعامل مراكز المديرية مؤخراً مع بلاغات للاستيلاء على مال الغير عن طريق الاحتيال العقاري، والقبض على عدد من المشتبهين الذين تبيّن بحوزتهم عقود ايجارية مزورة، وأخرى ممهورة بتوقيع المؤجر تخلو من بيانات العقار والمالك أو الوسيط،

فيما عثرت على عقود ببيانات العقار نفسه ومُؤجرة بأسماء أشخاص مختلفين، وإيصالات استلام مبالغ مالية لعدة شركات وهمية بأسماء مختلفة.
وأكد  أن وعي الجمهور ؛ بالإسراع في الإبلاغ عن الحالات المشابهة، و الالتزام ببرامج التوعية والرسائل ومبادرات الشرطة ، يسهم إيجاباً في خفض مؤشر الجرائم، وترسيخ مفهوم التوعية المجتمعية، حفاظاً على المكتسبات الوطنية التي تعدّ من أولويات شرطة أبوظبي.

طباعة