وفاة شخصين وإصابة 6 بحوادث غرق في عجمان منذ بداية 2018 - الإمارات اليوم

وفاة شخصين وإصابة 6 بحوادث غرق في عجمان منذ بداية 2018

سجلت إدارة الدفاع المدني في عجمان وفاة شخصين وإصابة ستة آخرين في تسعة حوادث غرق، منذ بداية العام الجاري، بسبب تجاهل الأفراد العلامات التحذيرية، والإقدام على السباحة في الأماكن غير المصرح بها، وعدم اتخاذ التدابير الوقائية للسلامة، حسب مدير الإدارة، العميد عبدالعزيز الشامسي، الذي أكد أن فرع الإنفاذ والإطفاء البحري حريص على تعزيز الثقافة الوقائية من حوادث الغرق، عبر حملات توعية على مدار العام.

وأفاد الشامسي بأن منصة العمليات المشتركة تلقت، منذ بداية العام الجاري، بلاغات عدة، وتعاملت معها الفرق التابعة للإدارة بحرفية وسرعة استجابة، مشيراً إلى أن تحقيق السلامة من حوادث الغرق تأتي على رأس أولويات الإدارة، وتعتبر مسؤولية جماعية للحد من أخطارها على المجتمع.

وتابع أن منصة العمليات تلقت تسعة بلاغات، منذ بداية العام، بوقوع حوادث غرق أسفرت عن وفاة شخصين وإصابة ستة آخرين، لأشخاص تراوح أعمارهم بين 20 و30 عاماً من مختلف الجنسيات، مشيراً إلى أن الإدارة نظمت العديد من حملات التوعية للتحذير من الممارسات التي تؤدي إلى حوادث الغرق، مثل النزول ليلاً إلى البحر، لافتاً إلى أن آخر الحوادث المسجلة لشاب آسيوي (24 عاماً) تعرض للغرق بعد غروب الشمس، وتمكنت فرق الدفاع المدني من إنقاذ الشاب وإجراء الإسعافات الأولية له.

ولفت الشامسي إلى أهمية اتباع الإرشادات والنصائح، مثل التأكد من النشرة الجوية وحالة البحر، والتقيد بالتعليمات المبينة على اللوائح والمثبتة على الشواطئ، وعدم السباحة عند رؤية العلم الأحمر، ومراقبة الأطفال على الشاطئ، وعدم السماح لهم بالنزول إلى البحر بمفردهم دون سترة النجاة، والسباحة في الأماكن المخصصة، وأخذ الحيطة والحذر أثناء ممارسة السباحة بعد غروب الشمس، وتجنب ضربة الشمس المباشرة في فصل الصيف باستخدام المظلة الشمسية.

وأوضح أن من أهم أسباب حوادث الغرق تجاهل اللوحات الإرشادية والتحذيرية على الشواطئ، وتجاوزهم المناطق والمساحات المحددة للسباحة التي تكثر فيها دوامات البحر والتيارات الشديدة، ما جعلهم عرضة لمخاطر الغرق.

طباعة