إنقاذ مواطن تعطل مثبت السرعة في سيارته على 140 - الإمارات اليوم

شرطة دبي لجأت إلى صدم المركبة من الخلف

إنقاذ مواطن تعطل مثبت السرعة في سيارته على 140

فريق شرطة دبي حاول تهدئة السائق وإرشاده إلى تنفيذ حلول عدة للسيطرة على مركبته. من المصدر

أنقذ فريق من شرطة دبي حياة مواطن، تعطل مثبت السرعة في سيارته على سرعة 140 كيلومتراً في الساعة، أثناء قدومه من إمارة الشارقة على شارع الإمارات.

وقال مدير الإعلام الأمني في شرطة دبي، العقيد فيصل عيسى القاسم، إن «فريق العمل في غرفة العمليات لجأ إلى حلول عدة، قبل أن يضطر إلى صدم المركبة من الخلف بواسطة دورية تسير بالسرعة ذاتها»، لافتاً إلى أن «المحاولة الأخيرة نجحت في إنهاء اللحظات العصيبة التي عاشها السائق، قبل أن يعود المثبت إلى العمل، ويتمكن من إيقافها».

وتفصيلاً، ذكر القاسم أن بلاغاً ورد إلى غرفة القيادة والسيطرة في الإدارة العامة للعمليات في شرطة دبي، من غرفة العمليات في شرطة الشارقة، في نحوالـ4.50، مساء أول من أمس، يفيد بأن مواطناً في طريقه من الشارقة إلى دبي عبر شارع الإمارات، وتعطل مثبت السرعة في مركبته على سرعة 140 كيلومتراً في الساعة، فتواصل فريق من شرطة دبي مع المواطن هاتفياً، وتحركت دوريتان إلى النقطة المحددة لإخلاء الطريق أمام المركبة، ومحاصرتها من اليمين واليسار.

وأضاف القاسم أن الفريق حاول تهدئة السائق، وإرشاده إلى تنفيذ حلول عدة للسيطرة على مركبته، منها إغلاق مفتاح التشغيل وفتحه بشكل متكرر، أو الضغط عليه لفترة، ورفع فرامل اليد، لكن المحاولات فشلت في إيقاف المركبة، ما ضاعف شعور سائقها بالخوف، فاقترح هو نفسه الاصطدام بحاجز الطريق أو بمركبة أخرى لإرغام سيارته على التوقف، لكن فريق العمل طلب منه العدول عن ذلك نهائياً، وطمأنه أن الدوريات لن تفارقه قبل أن تنقذه، وتطمئن على سلامته.

وأشار القاسم إلى أن أحد الضباط في فريق العمل لجأ إلى حل أخير، هو تكليف إحدى الدوريتين بالانطلاق بالسرعة ذاتها، وصدم المركبة المتعطلة من الخلف. وأضاف أنه طلب من السائق عدم الضغط على الفرامل أو تحريك المقود، والاستمرار في المحافظة على مسار المركبة فقط. وتابع أن الدورية صدمت المركبة فعلاً صدمات خفيفة متتابعة، ثم ابتعدت عنها، فاستجاب المثبت، وعادت المركبة إلى حالتها الطبيعية، فأوقفها سائقها وخرج منها وهو في حالة نفسية سيئة، غير مصدق أنه نجا فعلاً.

 

طباعة