مشاجرة داخل مطعم تنتهي بجريمة شروع في قتل

حجزت محكمة جنايات أبوظبي، أمس، قضية خليجي متهم بالشروع في القتل، إثر مشاجرة بأحد المطاعم، للحكم في 31 أكتوبر الجاري.

وتعود تفاصيل القضية إلى حدوث مشاجرة في أحد المطاعم بين المتهم والمجني عليه، نتيجة خلافات سابقة بينهما، أدت إلى قيام المتهم بالاعتداء على المجني عليه بسكين، ما أحدث به إصابات في يده وصدره، وفقاً لما جاء في تقرير الطب الشرعي.

ودفع محامي المتهم بانتفاء أركان جريمة الشروع في القتل لانتفاء القصد الجنائي، وعدم وجود نية مسبقة لذلك، وتعديل وصف القضية إلى الاعتداء على سلامة جسم الغير دفاعاً عن النفس، مشيراً إلى أن أن موكله أصيب بعدد من الكدمات نتيجة تعرضه للضرب من قبل الطرف الآخر، ولم تكن لديه وسيلة إلا حماية نفسه، ما يؤكد أنه لم يترصد أو ينوي أو يشرع بالقتل.

وأشار خلال مرافعته إلى أن المجني عليه لديه سوابق في جرائم الاعتداء على النفس، ولا يجوز الاستناد إلى أقواله في التحقيقات، كونه خصماً، لافتاً إلى أن الصور ومقاطع الفيديو المسجلة في كاميرا المطعم، أوضحت اقتراب المجني عليه من المتهم الجالس في إحدى الطاولات، وإمساكه بيده بهدف سحبه للخارج، ما يوضح عدم وجود نية مسبقة للمتهم للاعتداء على المجني عليه، وأن الأخير هو من بادر بافتعال المشكلة.

وطالب محامي الدفاع ببراءة موكله من التهمة المسندة إليه، واحتياطياً بتغيير قيد الوصف من الشروع في القتل إلى الاعتداء على سلامة الجسد، وفقاً لما نصت عليه مواد قانون العقوبات الاتحادي.