محاكمة لص «الآيس كريم»

حجزت محكمة الجنايات في أبوظبي، أمس، قضية اختلاس ورشوة، متهماً فيها شخصان آسيويان، حيث نسبت للمتهم الثاني الذي يعمل مندوب مبيعات، تهمة اختلاس «آيس كريم» من الشركة التي يعمل فيها بقيمة 111 ألف درهم، وعرض مبلغ 5000 درهم رشوة على المتهم الأول لإخفاء الجريمة وعدم إبلاغ الشركة، فيما نسب للمتهم الأول قبول الرشوة. وواجهت المحكمة خلال الجلسة المتهمين بالتهم المنسوبة إليهما حيث أنكرا جميع التهم، وأكد المتهم الثاني أنه يعمل في الشركة وكان لديه عهدة من «الآيس كريم» سلم منها للشركة ما قيمته 100 ألف درهم، وتبقى عجز في المبالغ المقرر تسليمها بنحو 4000 درهم، وأنه طلب من المتهم الأول بشكل ودي التستر عليه وعدم إبلاغ الشركة بوجود عجز في العهدة لحين استكمالها، مشيراً إلى أن المتهم الأول ساعده من باب المجاملة الاجتماعية ولم يتقاضَ أي أموال، كما أنه لم يعرض عليه أي مبالغ مالية. فيما نفى المتهم الأول قبوله أي رشوة مالية مطالباً بتكفيله على ذمة القضية كونه محبوساً منذ ستة أشهر، وقررت المحكمة حجز القضية للحكم في جلسة 17 من أكتوبر المقبل.