رجل يلتقط مئات المقاطع والصور العارية بكاميرا سرية في حمام مشترك - الإمارات اليوم

رجل يلتقط مئات المقاطع والصور العارية بكاميرا سرية في حمام مشترك

باشرت محكمة الجنايات في دبي محاكمة موظف آسيوي 41 عاماً ثبت كاميرا صغيرة الحكم في سقف حمام مشترك بشقة يقطن فيها مع رجل وزوجته وشقيقة الزوج و3 نساء أخريات، فالتقط لهن عشرات الصور العارية، ووجهت إليه النيابة العامة تهمة ارتكاب جناية هتك عرض المجني عليهن بالإكراه.

وقالت المجني عليها الأولى 32 إنها تقطن في الشقة مع زوجها وشقيقته و3 نساء أخريات والمتهم بمنطقة نايف، لافتة إلى أن الشقة عبارة عن غرفتين وصالة ومطبخ وحمامين.

وأضافت أن إحدى صديقاتها التي تقيم معها اشتبهت في وجود كاميرا صغيرة مركبة في سقف الحمام، و نسيت إخبارهن بذلك، وفي المساء حين عادت صديقتها من العمل ودخلت للاستحمام، رفعت رأسها إلى أعلى وشاهدت ما يشبه عدسة الكاميرا، فتفقدتها واكتشفت أنها بالفعل كاميرا موصولة بشاحن متنقل بها بطاقة ذاكرة، فأخذتها وأعطتها لصديقة أخرى تسكن معهن، ووضعتها الأخيرة في هاتفها وشاهدت فيديو لإحداهن وهي تخلع ملابسها للاستحمام.

وفي هذه الأثناء استيقظ المتهم وشاهد الكاميرا بحوزتهن فحاول أخذها لكنهن رفضوا، فاعتذر عن فعلته وتعهد بعدم تكرارها، فاتفقوا جميعاً على مسامحته بعد أن أكد لهم أنه لا يحوز على أي صور أو مقاطع فيديو لهم.

وأشارت المجني عليها إلى أن صديقتها التي اكتشفت الكاميرا تفقدت بطاقة الذاكرة مجدداً بوضعها في حاسب آلي هذه المرة واكشتفت وجود أكثر من مائة مقطع فيديو وصور لها ولبقية الفتيات اللاتي يقطن في الشقة وأخريات من خارجها، فأبلغت الشرطة عن الواقعة.

وأوضحت أنهن سلمن الكاميرا وبطاقة الذاكرة لرجال الشرطة لافتة إلى أنها لا تعلم متى وضع المتهم الكاميرا في الحمام، لكن هناك فيديو لامرأة كانت تقيم معهن في شهر ديسمبر الماضي ثم غادرت بعد ثلاثة أسابيع تقريباً ما يدل على أن عملية التصوير بدأت منذ فترة طويلة.

من جهته قال شاهد من شرطة دبي إنه تم ضبط المتهم وبمواجهته بمحتوى الكاميرا التي التقطت عشرات الصور لنساء عاريات يقمن في الشقة التي يسكن بها، واعترف طواعية بقيامه بوضع الكاميرا وأنه كان يصور الرجال والنساء على السوء ويشاهد المقاطع لاحقاً وأنه وضعها منذ شهر ديسمبر الماضي.

واعترف المتهم في جلسة عقدت بمحكمة جنايات دبي أمس، وقررت المحكمة تأجيل القضية لجلسة 8 أكتوبر المقبل.

طباعة