عرضها على «نجم سعادة» في «الإقامة»

رشوة بـ 100 درهم تقود مندوباً إلى «الجنايات»

«نيابة دبي» استمعت إلى أقوال «نجم سعادة» وأحالت المتهم إلى المحكمة. أرشيفية

أحالت النيابة العامة في دبي مندوباً آسيوياً إلى محكمة الجنايات، بتهمة عرض 100 درهم رشوة على موظف بالإدارة العامة للإقامة العامة وشؤون الأجانب بمركز الخدمات في مطار دبي الدولي، مقابل استغلال صلاحياته الوظيفية في تجديد إقامة شخصين من خلال الخدمة العاجلة، دون استيفاء الرسوم المستحقة لهاتين المعاملتين، ووعده برشوة 50 درهماً مقابل كل معاملة يجريها بهذه الطريقة.

وقال الموظف في إفادته بتحقيقات النيابة إنه يعمل في قطاع أذونات الدخول والإقامة بمركز الخدمات في مطار دبي الدولي، بمهنة «نجم سعادة المتعاملين»، ومن مهام عمله تثبيت الإقامة للمتعاملين، والتدقيق على القائمة السوداء بناءً على طلب الجهات المختصة، لافتاً إلى أن المتهم حضر إليه، الشهر الماضي، لتخليص معاملات الشركات التي يعمل فيها مندوباً، وطلب الحصول على رقم هاتفه أثناء تخليصه معاملاته، مدعياً أن لديه استفسارات بشأن الرخص، فأعطاه رقمه.

وأضاف الشاهد أنه تلقى اتصالاً من المتهم بعد نحو ساعة، وعرض عليه الحصول على مبالغ مالية على سبيل الرشوة، بواقع 50 درهماً عن كل معاملة تثبيت إقامة، دون أن يسجلها في النظام باعتبارها خدمة عاجلة، كون جميع المعاملات التي يتم تخليصها في مركز الخدمات بمطار دبي الدولي من النوع العاجل، وتبلغ رسومها 120 درهماً، فطلب من المتهم إمهاله فترة من الوقت للتفكير، ثم أبلغ إدارة الأمن الوقائي بالواقعة، وطُلب منه مجاراة المتهم إلى حين ضبطه متلبساً بالواقعة، فاتصل بالمتهم بناءً على تعليمات إدارة الأمن الوقائي، واتفق معه على لقائه في مطار دبي الدولي.

وفي الموعد المحدد حضر المتهم، وتم الاتفاق بينهما على عرض الرشوة، وحصوله على 50 درهماً مقابل إنجازه كل معاملة تجديد إقامة بصفة عاجلة دون توريد الرسوم المطلوبة، فطلب من المتهم أن ينتظر منه اتصالاً بخصوص تخليص المعاملات، ثم غادرا المكان، وبعد يومين اتصل به المتهم مجدداً، وطلب منه مقابلته لتسليمه معاملتين جديدتين، فأبلغ الإدارة، وتم إعداد كمين للمتهم وتسليمه المعاملات حسب الاتفاق، وضُبط متلبساً بالواقعة.