حبس متهم 10 سنوات لعلاجه المرضى بالمخدرات

أصدرت الهيئة القضائية في محكمة الجنايات بالشارقة حكماً بالسجن لمدة 10 سنوات، والغرامة 50 ألف درهم، والإبعاد عن الدولة بعد تنفيذ مدة الحكم والعقوبة، بحق متهم من الجنسية الكورية، وذلك بعد ثبوت إدانته بحيازة مخدرات ومؤثرات عقلية «أفيون».

تعود تفاصيل القضية عندما كشفت حملة تفتيشية لإدارة التحريات والمباحث الجنائية، في القيادة العامة لشرطة الشارقة، عن ضبط شخص من الجنسية الكورية يمارس مهنة الطب من دون ترخيص، متخذاً من غرفة نومه عيادة للعلاج، حيث عثر بداخلها على كراتين فيها أعشاب وعقاقير، تبيّن بعد فحصها مخبرياً أنها تحوي مادة مخدرة (أفيون).

وكان المتهم قد مثل أمام الهيئة القضائية في محكمة جنايات الشارقة، في الجلسات السابقة، حيث وجهت له تهمة حيازة مادة مخدرة ومؤثرات عقلية، وفي غير الأحوال المصرح بها، فأنكر التهمة، وقال إنه طبيب ولا يعلم أن حيازتها جريمة في الدولة، كونه كان يستخدمها للعلاج في بلاده.

واعترف المتهم بأنه كان يقوم بصرف المضبوطات كأدوية، وكان يعمل في بلاده بمهنة الطب، لكنه يعمل في الإمارات بمهنة عامل.