«استئناف دبي» تقضي بحبس 3 متهمين بإخفاء جثة صديقهم

قضت محكمة الاستئناف في دبي، بحبس ثلاثة خليجيين دينوا بإخفاء جثة صديقهم الذي توفي متأثراً بجرعة زائدة، لاغية بذلك حكماً أصدرته محكمة الجنايات ببراءة المتهمين.

وحسب تحقيقات النيابة العامة، فإن الطلبة الثلاثة توجهوا إلى منطقة رملية، ووضعوا الجثة داخل مركبة المتوفى، وأخفوها عن الأنظار. كما وجهت النيابة العامة إلى المتهم الثالث تهمة تسهيل تعاطي مادة مخدرة، عبارة عن إبرة تحتوي على الهيروين، ما أدى إلى وفاته.

وأفاد شاهد إثبات من شرطة دبي، بأن بلاغاً ورد عن تغيب شاب خليجي، فتم الاتصال بالمتهمين الأول والثاني، فأنكرا معرفتهما بمكان وجوده في بادئ الأمر، وبعد ورود بلاغ الوفاة في اليوم الثاني، اتصل المتهم الأول بقسم المتغيبين، وأفاد بأنه يعلم تفاصيل واقعة الوفاة، فتم استدعاؤه برفقة المتهم الثاني، وبسؤالهما أفادا بأن المتهم الثالث اتصل بهما وأخبرهما بوفاة الشاب، وطلب منهما الحضور، فتوجها إليه، وكانت الجثة في السيارة، وقال إنهما كانا يتعاطيان المخدرات معاً، وبعد فترة فوجئ بتوقف الشاب عن الحديث، وأدرك أنه فارق الحياة، نتيجة قلة خبرته بالمخدرات.

وقال الشاهد، إن المتهم الأول أفاد بأنه اتصل بالمتهم الثاني، وتجولا مع المتهم الثالث في منطقة الورقاء، حتى حضر المتهم الثاني، ثم توجهوا جميعاً إلى منطقة لهباب الرملية، وأوقفوا المركبة خلف تل رملي قريب من الشارع العام، ونقلوا جثة المتوفى إلى مقعد السائق وتركوها.