شهر حبساً لمتهمة «الحزام الناسف» بتهمة تهديد شرطية

قضت محكمة الجنح في دبي، أمس، بمعاقبة الأوزبكية المتهمة في القضية المعروفة إعلامياً بـ «الحزام الناسف الوهمي» التي اقتحمت مبنى النيابة العامة في سبتمبر الماضي، بالحبس شهراً وإبعادها عن الدولة، لإدانتها بتهمة تهديد شرطية في السجن المركزي بإنهاء خدماتها.

وقالت الشرطية في التحقيقات: «إنه أثناء وجودها على رأس عملها في سجن النساء، سألتها المتهمة عما إذا كانت شرطية فأجابتها بالإيجاب، فقالت لها مهددة إياها (بفنشج)». وتعتبر هذه القضية الثالثة للمتهمة، بعد أن أصدرت محكمة الجنايات في جلستها الأخيرة قراراً بإحالة المتهمة إلى النيابة لوصفها أحد الشهود (ضابط في شرطة دبي) بـ«الشيطان» . وتواجه الأوزبكية اتهامات باقتحام مبنى النيابة العامة، والتهديد بتفجيره وتهديد الموظفين.

 

طباعة