اتهام 3 زائرين بسرقة 28 كيلوغرام ذهب

نظرت محكمة الجنايات في دبي، أمس، قضية اتهم فيها ثلاثة زائرين بسرقة حقيبة تحتوي على مصوغات ذهبية تزن 28 كيلوغراماً، تقدّر قيمتها بثلاثة ملايين و633 ألفاً و526 درهماً من مركبة أثناء وقوفها في موقف مركز تجاري.

وأكدت النيابة العامة في قرار الإحالة، أن المتهمين استخدموا (مفك براغي) في كسر زجاج المركبة، والاستيلاء على الحقيبة.

وقال نقيب في شرطة دبي إن «المجني عليه تسلّم الحقيبة من أحد محال الذهب، ووضعها داخل سيارته، ثم اتجه برفقة صديقه إلى مركز تجاري حيث ظل هناك نصف ساعة، وأثناء ذلك تلقى اتصالاً من مالك المركبة (صديقه)، أفاده فيه

بأن الشرطة أخبرته بأن سيارته تعرضت لكسر زجاجها الخلفي، فأسرع إلى المركبة واكتشف اختفاء الحقيبة».

وبالرجوع إلى كاميرات المراقبة في المواقف تبين أن المتهمين كسروا زجاج المركبة وسرقوا الحقيبة، وفروا بمركبة مطموسة الأرقام، تبين أنها تابعة لمكتب تأجير مركبات في أبوظبي.

وبعد القبض على المتهمين أفادوا بأنهم شاهدوا المجني عليه في سوق الذهب، فتتبعوه حتى وصل إلى موقف المركز التجاري وغادر المركبة، فتوجهوا إليها، وكسروا زجاجها الخلفي، وسرقوا الحقيبة.

طباعة