حوادث بسيطة.. وغرق شوارع في الشارقة

أفاد مدير إدارة المرور والدوريات بالإنابة، المقدم أحمد بن درويش، أن شوارع الشارقة الداخلية والخارجية شهدت زحاماً منذ الساعة السادسة صباحاً، مضيفاً أن الإدارة سجلت حوادث بسيطة اعتيادية ولم يسفر عنها أي إصابات أو وفيات.

وأوضح بن درويش أن الشوارع التي شهدت تجمعات كبيرة من المياه هما شارع الذيد "المطار"، وشارع الشيخ خليفة بن زايد، مضيفاً أن الشرطة تعمل بالتعاون مع بلدية الشارقة لشفط المياه من جميع الشوارع التي شهدت حالات غرق.

وأكد أن شارعي الذيد والشيخ خليفة تم الانتهاء منهما، وأن الحركة المرورية عادت إلى طبيعتها.

في حين أن الشوارع الداخلية للإمارة كشارع الاستقلال وشارع الملك فيصل جار العمل فيهما لتيسير الحركة على السائقين، مضيفاً أن الشرطة تعمل على تنظيم حركة المرور لتستطيع صهاريج البلدية الوصول إليها في أسرع وقت والانتهاء من شفط المياه.

وأضاف أنه تم تسجيل حالات بسيطة من توقف سيارات على الشوارع الرئيسية، والتي لم تنتج عنها إصابات، موضحاً أن الأمطار قد تستمر لمدة ثلاثة الأيام، وتم استعداء الأفراد لتيسير حركة المرور.

من جانبه قال مدير إدارة الدفاع المدني بالشارقة، العميد عبدالله سعيد السويدي، إن الإدارة لم تسجل حوادث إنقاذ في الشارقة، وأن فرق الدفاع المدني في جميع المراكز على أتم الاستعداد لأي طارئ، موضحاً أنه إذا ساءت الأحوال الجوية قد يتم رفع حالة الطوارئ تفادياً لوقوع حوادث.

طباعة