‬36 مسناً في «دار الشارقة» يتلقون رعاية إيوائية ومؤقتة

تقدم دار رعاية المسنين في الشارقة الرعاية لـ‬36 مسناً، مقيمين في الدار، ‬20 رجلاً و‬16 امرأة، وتقدم لهم الخدمات الصحية، والاجتماعية، والمعيشية، والعناية بالذات، بالإضافة إلى تقديم البرامج والأنشطة المتنوعة، وفق القائم بأعمال رئيس دائرة الخدمات الاجتماعية في الشارقة، مريم القطري. وقالت القطري لـ«الإمارات اليوم»، إن الدارتقدم نوعين من الرعاية الإيوائية، (دائمة، ومؤقتة)، لافتة إلى أن الدار تأسست عام ‬1986، وتهدف إلى إيواء ورعاية كبار السن المحرومين من الرعاية الاجتماعية والصحية والنفسية. وأضافت أن الدار توفر الرعاية الاجتماعية والصحية والنفسية اللازمة لكبار السن، واشعارهم بالراحة والطمأنينة في مرحلة الشيخوخة، متابعة أن الدار تقدم خدمات اجتماعية ذات جودة عالية، لكبار السن وتوفير الأمن والاستقرار لهم، ورفع مستواهم المعيشي بما يمكنهم من العيش بكرامة واستقلالية، وتأمين الإقامة والتغذية الصحية والملبس المناسب، وإحاطتهم بالرعاية الصحية والنفسية والاجتماعية والترويحية التي تتيح لهم التوافق النفسي، وتساعد على تكيفهم الاجتماعي.

طباعة