‬4 وفيات في ‬760 حريقاً بالشارقة العام الماضي

‬50 ٪ انخفاضاً في الحرائق المتطورة بالشارقة. تصوير: تشاندرا بالان

شهدت إمارة الشارقة ‬760 حريقاً العام الماضي، راوحت بين البسيطة والمتوسطة والمتطورة، نجم عنها أربع حالات وفاة، و‬46 إصابة، فيما تسببت حوادث أخرى «الإنقاذ» في وفاة سبعة أشخاص، وإصابة ‬61 شخصاً، بحسب تقرير حوادث الحريق والانقاذ عام ‬2012، الصادر أخيرا عن إدارة الدفاع المدني في الشارقة.

وأكد مدير الإدارة العميد عبدالله سعيد السويدي، لـ«الإمارات اليوم»، أن الحرائق المتطورة التي شهدتها الإمارة انخفضت بنسبة ‬50٪ عما كانت عليه في ‬2011، مضيفاً أن أكثر الحرائق كانت لسيارات وشاحنات وناقلات، شارحاً أن عدد هذه الحرائق وصل إلى ‬153 حريقاً، تركز أكثرها في شهر مايو بـ‬18 حريقاً، تبعتها حرائق المنازل، إذ وصل عددها إلى ‬152 حريقاً، وتمركز أكثرها في شهر أغسطس بواقع ‬28 حريقاً، وبلغ عدد حرائق المستودعات والمصانع والشركات ‬61 حريقاً، أكثرها في شهر نوفمبر بواقع ‬19 حريقاً. وعزا السويدي انخفاض حرائق العام الماضي في الإمارة مقارنة بعام ‬2011، إلى الحملات التفتيشية والإجراءات الصارمة التي اتخذتها الإدارة العـامة للدفاع المـدني، بتوجيهات من وزارة الداخلية، لتطبيق نظم الأمن والسلامة، والتشديد عليها في المنشآت.

وقال السويدي، إن الإدارة بصدد تنفيذ ستة مشروعات مراكز للدفاع المدني، خمسة منها ضمن مبادرات صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، منها إنشاء مقرّ جديد للإدارة العامة للدفاع المدني ليحل محل المبنى الحالي، ومركز في المنطقة الشرقية في خورفكان، ومركز في المنطقة الوسطى في منطقة مليحة، إضافة إلى إحلال مركزي الدفاع المدني في المنطقة الوسطى في الذيد، والمنطقة الشرقية في كلباء.

طباعة