محاكمة موظف ادّعى القدرة على مضاعفة الأموال

نظرت محكمة الاستئناف في أبوظبي أمس، في قضية احتيال موظف على زميل له، إذ اتهم الموظف، وهو من جنسية دولة عربية، بادعاء قدرته على مضاعفة الأموال عن طريق وضعها في صندوق خاص، ووضع مادة سوداء عليها، بغرض الاستيلاء عليها.

وأفاد أحد الشهود بأن المتهم والمجني عليه عملا معه في الشركة نفسها، مضيفاً أن المجنيّ عليه حضر إلى مقرّ عمله، الذي انتقل منه منذ أكثر من عامين، وأخبره بأن الشرطة قبضت على زميلهما بعد إبلاغه عنه بمحاولته الاحتيال عليه، وإيهامه بقدرته على مضاعفة الأموال، من خلال وضع مادة سوداء على صناديق تحتوي النقود.

وتابع أن المجني عليه أخبره بأن الشرطة ضبطت أوراقاً نقدية مزورة لديه، وآلة خاصة بطباعتها. وقال إن المعلومات التي وردت إليه حول المتهم كانت من خلال المجني عليه، مشيراً إلى أنه لم يعرف عن المتهم، الذي يعمل تحت إدارته بشكل مباشر، قيامه بارتكاب جرائم احتيال قبل هذه الواقعة، كما لم يعرف عنه ادعاءه القدرة على مضاعفة الأموال عبر ممارسة أعمال الشعوذة.

وقال الشاهد الثاني إن إدارته في العمل أبلغته مع عدد من زملائه أن زميلاً لهم متهم بالاحتيال وتزوير أوراق نقدية، مؤكداً أن المتهم لم يعرض عليه مضاعفة أمواله. وهو ما أكده زملاؤه الموجودون في العمل. وأشار إلى أنه علم أن المجني عليه هو من تقدم بالبلاغ ضد المتهم، بعدما حاول الاحتيال عليه، وأوهمه بقدرته على مضاعفة الأموال عبر ممارسة أعمال الشعوذة. وكانت محكمة أول درجة قد قضت بحبس المتهم ثلاثة أشهر مع مصادرة المضبوطات.

طباعة