انخفاض مصادرات المواد المخدّرة 77٪ العام الجاري

ضبط 1023 متورّطاً في قضايا مخدّرات في دبي

جانب من المواد المخدّرة التي ضبطتها أجهزة الأمن. الإمارات اليوم

أفادت إحصائية صادرة عن الإدارة العامة لمكافحة المخدرات في شرطة دبي، بانخفاض كمية المخدرات المصادرة خلال العام الجاري بنسبة 77٪ عن الفترة نفسها من العام الماضي، لافتة إلى مصادرة نحو 230 كيلوغراما من المواد المخدرة وضبط 1023 متهماً متورطين في قضايا مخدرات.

وقال مدير الإدارة، اللواء عبدالجليل مهدي العسماوي، إن يقظة عناصر الإدارة أسهمت بشكل فعال في احباط عمليات التهريب والترويج والاتجار، لافتاً إلى أن سمعة الإدارة دفعت المجرمين إلى عدم المجازفة بتهريب كميات كبيرة من المخدرات، واللجوء إلى تهريب كميات قليلة للتمكن من اخفائها.

وتفصيلاً، تمكنت الادارة العامة لمكافحة المخدرات في دبي من ضبط 1023 شخصا تورطوا في قضايا زراعة واستيراد وجلب وحيازة وترويج واتجار وتعاطي مواد مخدرة، منذ بداية العام الجاري حتى نهاية شهر اكتوبر الماضي، مشيراً إلى ضبط 740 قضية مخدرات في الفترة نفسها. وأظهرت الاحصائية التي حصلت «الإمارات اليوم» على نسخة منها، انخفاض الكميات المصادرة من المواد المخدرة بنسبة 77٪ مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي، والذي وصلت كمية المواد المخدرة المضبوطة خلاله الى 1005 كيلوغرامات، بينما ارتفع عدد الاشخاص المضبوطين في جرائم المخدرات العام الجاري بنسبة 14.4٪، ليبلغ 1023 متهما، بينما كان عدد المضبوطين خلال الفترة نفسها من العام الماضي 894 متهماً.

وذكرت الاحصائية ان الادارة كشفت 740 قضية، بنسبة زيادة تصل الى نحو 17٪ عن الفترة نفسها من العام الماضي، والذي بلغت عدد القضايا المسجلة خلاله 632 قضية. من جانبه، قال العسماوي إن جميع القضايا المضبوطة تمت إحالتها إلى النيابة العامة، لافتا إلى ان مكافحة المخدرات تحتل أهمية بالغة في استراتيجية الحكومة، وترصد لها الامكانات المالية والبشرية التي تؤمّن استمرار تفوق العناصر الشرطية على عصابات المخدرات ذات الصفة الدولية. وأشار الى أن حملات التوعية التي اطلقتها الادارة للتحذير من مخاطر المخدرات وعدم الانجرار ورائها، في المدارس والنوادي والمناطق السكنية والمراكز الاجتماعية وغيرها، أسهمت الى حد كبير في زيادة وعي المجتمع والتنبه إلى مخاطر الانجرار وراء المخدرات.

طباعة