مصادرة مواد غذائية فاسدة في رأس الخيمة

صادرت بلدية رأس الخيمة، أمس، كمية من مواد غذائية فاسدة من محال لبيع المواد الغذائية أثناء حملات تفتيشية، حيث صادرت ثماني كراتين حليب فاسد من أحد محال السوبر ماركت، و10 علب بسكويت منتهية الصلاحية.

وقال رئيس قسم الرقابة الغذائية في إدارة الصحة العامة والبيئة في البلدية، الدكتور فواز عبدالله، إنه تم ضبط كميات الأغذية الفاسدة بعد اكتشاف مفتشي البلدية انتهاء تاريخ صلاحية تناول البسكويت والحليب، وتابع أنه تم التدقيق خلال الحملات التفتيشية على مدة صلاحية المواد الغذائية المعروضة للبيع أمام المستهلكين. وأضاف أنه تمت مصادرة كمية الحليب الفاسدة بعد اكتشاف المفتشين وجود ثقوب وفتحات على عبوات الحليب، ما أدى إلى انتشار الحشرات وتسرب كميات الحليب على أرضية المنشأة الغذائية وعلى بعض المواد الغذائية المعروضة للبيع.

وشرح أن صاحب المنشأة لم يحافظ على طريقة تخزين الحليب في أماكن آمنة لحفظها من التعرض للتلف، حيث وضع كراتين الحليب بشكل مخالف، ما أدى إلى تعرضها للتلف.

وأشار إلى أنه تم اتلاف كمية الحليب الفاسدة ومخالفة وتغريم صاحب المنشأة الغذائية، وإلزامه بعدم تكرار مخالفته وبيع مواد غذائية فاسدة، وتابع أنه تم التعميم على البقالات والكافتيريات والمطاعم بمنع عرض المواد الغذائية أمام المستهلكين في الطريق العام خارج المنشآت الغذائية للحفاظ على سلامتها من التلف.

وأوضح عبدالله أن عدم التزام أصحاب المنشآت الغذائية ببيع مواد فاسدة وغير صالحة للاستهلاك، سيؤدي إلى تعرض المستهلكين للتسمم في حال تناول المواد الغذائية التالفة، مضيفاً أن البلدية لن تتهاون مع المنشآت المخالفة وغير الملتزمة بأنظمة الصحة العامة والبيئة.

طباعة