هبوط اضطراري لطائرة تابعة لطيران الإمارات في ستوكهولم

ذكر متحدث باسم طيران الإمارات أنه تم اليوم تحويل رحلة طيران الإمارات رقم اي كيه 203، التي كانت متجهة من دبي إلى مطار "جيه.أف.كيه" في نيويورك، إلى العاصمة السويدية ستوكهولم، كاحتياط وقائي بعد انبعاث رائحة غير طبيعية في قمرة الركاب.

وقال المتحدث فى بيان صادرعن الشركة، إن "الطائرة هبطت بسلام ونزل منها جميع الركاب بصورة عادية".

وأكدت طيران الإمارات أن "سلامة ركابها وموظفيها تحتل قمة أولوياتها وتحظى بجل اهتمامها على الدوام".

طباعة